اشترك مجانا بقناة الديار على يوتيوب

أثبت علماء معهد ماكس بلانك لفيزياء خارج الأرض الألماني أنه لا توجد ثقوب سوداء كبيرة أخرى إلى جانب القوس A* في وسط مجرة درب التبانة.

علماء المعهد استخدموا في حساباتهم البيانات التي حصلوا عليها بمساعدة أجهزة Gravity المثبتة على التلسكوب البصري الأوروبي VLT في صحراء أتاكاما التشيلية.

وبعد تحليل الوضع والخصائص الفيزيائية لثلاثة توهجات قوية حصلت في المنطقة القريبة مباشرة من القوس A* أعوام 2018 و2021 و2022 نتيجة تفاعل الثقب الأسود مع الغازات والغبار التي تدور حوله.

واستنتج علماء الفلك من هذه الدراسة أن كل المادة السوداء تتمركز عمليا في منطقة صغيرة يمكن وضعها في الفضاء بين الشمس ومدار عطارد.

ويقول ديوغو ريبيرو الباحث في المعهد: "يشير هذا إلى وجود جسم واحد فقط من هذا القبيل في مركز درب التبانة".

(روسيا اليوم)

الكلمات الدالة

الأكثر قراءة

بكركي ترفض «دفن الديمقراطية وخلق السوابق» وبري يعتبر بيان «الخماسية» يُـكمل مبادرته شرف الدين يكشف لـ«الديار» عن لوائح للنازحين تنتظر موافقة الامن الوطني السوري تكثيف معاد للإغتيالات من الجنوب الى البقاع... والمقاومة مستمرة بالعمليات الردعية