اشترك مجانا بقناة الديار على يوتيوب

بات الدوري الإنكليزي الممتاز قريبا من تطبيق قانون جديد خلال الفترة المقبلة، سيكون المستفيد الأكبر منه هو الفرق الكبرى.

الدوري الإنكليزي شهد قرارا تاريخيا، الأسبوع الماضي، بعد خصم 10 نقاط من رصيد فريق إيفرتون، من قبل لجنة مستقلة، وذلك بسبب اختراق لوائح اللعب المالي النظيف، وتكبد النادي خسائر بلغت 155 مليون دولار أميركيا في آخر 3 سنوات.

صحيفة "تيليغراف" البريطانية قالت إن مانشستر سيتي حامل لقب الدوري الانكليزي الممتاز في الموسم الماضي على سبيل المثال حصل على مبلغ 161.3 مليون جنيه استرليني كجوائز، عقب تتويجه باللقب، بنسبة 1.6% من أرباح المسابقة.

بينما على الجانب الآخر، حصل متذيل الجدول، ساوثمبتون، على مبلغ 100.3 مليون جنيه استرليني، أي ما يقارب الـ1% من تلك الأرباح.

الصحيفة أكدت أن نسبة البطل ستزيد بداية من موسم 2025-2026 إلى 1.8%، وذلك بناء على نظام المعايير الجديد المرتبط بالنمو في إيرادات الدوري الإنكليزي الممتاز، وكذلك مؤشر أسعار الاستهلاك.

وتحولت مسألة تقسيم هذه المبالغ بين الأندية إلى مسألة جدلية، في ظل وجود ضغوطات على إدارة البريميرليغ للإعلان عن تفاصيل قانون إدارة كرة القدم الجديد في إنكلترا.

وبعد تلقي إيفرتون للعقوبة المفروضة عليه مؤخراً، اغتنمت لجنة الثقافة والإعلام والرياضة في إنكلترا الفرصة للدعوة بتسريع مشروع قانون إدارة كرة القدم.

وقالت كارولين دينيناغ، رئيسة اللجنة، في تصريحات نقلتها الصحيفة الإنكليزية: "أكرر دعوتي للحكومة لتقديم مشروع قانون إدارة كرة القدم بشكل عاجل".

القانون الجديد سيسمح للأندية بالإنفاق على الرواتب والتعاقدات بنسبة تصل إلى 85% من الأرباح، لفرق دوري القسم الثاني، مما سيسمح للأندية الصغرى بالتنافس مع فرق الدوري الإنكليزي الممتاز.

أما فرق القسم الأول "شامبيونشيب" والدوري الإنكليزي الممتاز، فستبقى ملتزمة بإنفاق نسبة لا تتجاوز 70% من الأرباح، بحسب لوائح الاتحاد الأوروبي لكرة القدم "يويفا".

الأكثر قراءة

لبنان «ساحة» والسفيرة الاميركية: انتخبوا رئيسا قبل 15 ايلول والا الانتظار؟ «هدهد 3» ترصد قاعدة «رامات دافيد» وارباك في الاستخبارات العسكرية الاسرائيلية هل تصدر الحكومة دفعة من التعيينات؟ ابو حبيب الى سوريا؟