اشترك مجانا بقناة الديار على يوتيوب


عقدت لجنة الاقتصاد والتجارة والصناعة والتخطيط جلسة قبل ظهر امس في المجلس النيابي برئاسة النائب فريد البستاني، وحضور النواب : ناصر جابر، أمين شري، محمد سليمان، هاكوب ترزيان، وليام طوق، مارك ضو ورئيس مجلس ادارة شركة "المشرق للتأمين" الكسندر ماطوسيان.

وقال البستاني بعد الجلسة :"إجتمعت لجنة الاقتصاد امس وتابعنا موضوع شركات التأمين وفي الجلسة السابقة استمعنا الى وزير الاقتصاد واستمعنا الى الموضوع المتداول في الاعلام بالنسبة لشركة " المشرق" ونحب ان نساعد القطاع الخاص والدولة بمساعدة ادائها. واستمعنا اليوم الى النائب السابق الكسندر ماطوسيان وهناك شق في هذا الموضوع برسم القضاء. وفهمنا كيف نريد أن نساعد وكيف تتعاطى الشركات، اضافة الى تحضير تشريع للمستقبل".

أضاف :"بحثنا في موضوع غلاء المعيشة ولجنة الاقتصاد ستعقد أسبوعيا، وقطاع التأمين مثل القطاعات الاخرى ونحن نريد ان نعالج الموضوع لان ضرب قطاع التأمين هو ضرب للاقتصاد. وأشير هنا الى موضوع الضحايا في قضية انفجار المرفأ والتعويضات ويجب حل هذا الامر. واريد القول من جهة ثانية ان حقوق المودعين مقدسة ومن يتجنى على حقوقهم يعني انه يضرب الدولة".

وسأل البستاني : هل لجنة الرقابة هي بإدارة الوزير؟ والمشكلة هي في التعيينات التي تتضمن محسوبيات. والهيئة هذه، لا تقبض من الدولة والجلسة التي عقدناها مع الوزير، قام على إثرها بمعالجة عدة امور في الوزارة لا سيما ما يتعلق بهيئة الرقابة والتأمين".

وقال النائب محمد سليمان :"نحن لدينا مشكلة في النقل الخارجي، وندعو ان يكون هذا القطاع منظما وان يكون السائق لبنانيا وللأسف هناك سوريون وغير سوريين مما يؤثر على سمعتنا واقتصادنا. ونحن نطالب بالالتزام بالقوانين الصادرة عن وزير الداخلية ونطالب كلجنة الاقتصاد ندرس الموضوع لانه يؤثر على اقتصادنا وسمعتنا".

وقال البستاني عن الموازنة:"ان هذه الموازنة تشغيلية، ونتمنى ان تحضر الموازنات المقبلة بشكل أفضل قبل ان تحال الى المجلس النيابي. 

الأكثر قراءة

قراءة في أعصاب حزب الله