اشترك مجانا بقناة الديار على يوتيوب

تأهلت اللبنانية ليتيسيا عون عن جدارة واستحقاق الى أولمبياد باريس 2024 لمسابقة التايكواندو بعد تغلبها في التصفية النهائية على بطلة الفيليبين قبل أيام قليلة في الصين.

وفي هذا السياق كان لموقع "الديار" حديث شامل وصريح مع البطلة عون الذي قالت في البداية انها استعدت جيدا لهذه المنازلة الحاسمة بدنيا وذهنيا فقد شاركت في معسكر في المغرب ثم بطولة العرب وبطولة في تركيا شارك فيها العديد من البطلات الاوروبيات ثم عادت الى بيروت لتستعد في معسكر مع المنتخب الإيراني والمدرب الفرنسي وحصلت على التوجيهات اللازمة لكيفية خوض اللقاء.

تتابع عون "كانت معنوياتي مرتفعة قبل لقاء بطلة الفيليبين وكنت واثقة من نفسي وكان تركيزي يفوق المئة بالمئة لهذه الدقائق الأربع الحاسمة ولا اخفي طبعا توتري ولكن الثقة بالنفس غلبت على التوتر، وأنا حاليا اعيش شعور لا مثيل له بعدما حققت حلمي بالتأهل الى الالعاب الأولمبية".

تواصل حديثها "انا حاليا اتابع دراستي في كلية الطب، وسأجتمع مع ادارة الجامعة للبحث في كيفية السفر قبل الاولمبياد لخوض معسكر تدريبي، وكما هو معلوم فإن دراسة الطب بالنسبة لي اهم من الرياضة وخصوصا في لبنان فالرياضي اللبناني لا افق له بعد اعتزاله وقد يصبح منسيا، لذلك الطب اولوية في حياتي.. وهناك بطولة اسيا قد أشارك فيها الى جانب معسكرات هامة".

وترى ليتيسيا ان قارة اسيا هي الافضل على صعيد رياضة التايكواندو، لذا من المنطقي ان أي لاعبة تتأهل عن هذه القارة قادرة على انتزاع ميدالية.

وتضيف "سأعمل كل ما في وسعي ولكن بالطبع لا يمكنني ان اعد حاليا بإحراز ميدالية ولكن في الوقت عينه لست ذاهبة لمجرد المشاركة وضياع تعبي سدى، لا يمكنني ان اطلب اي شيء من الاتحاد اللبناني للتايكواندو لأنه لم يقصر تجاهي وهو يقوم بواجبه وزيادة، حتى ان باقي الرياضيين في الالعاب الأخيرة اشادوا امامي مرات عدة بالعمل الجبار الذي يبذله اتحاد التايكواندو، ولا اريد شيئا في المقابل من وزارة الشباب والرياضة فالاتحاد "مكفى وموفى".

وبحسب عون فإن رياضة التايكواندو في لبنان هي الرقم واحد من حيث الالعاب الفردية، وهناك زملاء لها كادوا ان يتأهلوا الى باريس 2024، وهناك جيل جديد صاعد قادر على اكمال المسيرة وبقوة اكبر وعزم اكيد.

تختم "أتوجه بالشكر لموقعكم وللاهتمام السابق والحالي بإنجازاتي وقبل تحقيق الإنجازات كما أوجه تحية من القلب الى رئيس واعضاء الاتحاد اللبناني للتايكواندو".


الأكثر قراءة

حزب الله رداً على المقترحات الفرنسيّة الجديدة: لا نقاش قبل وقف النار في غزة عين التينة تحسم مصير مُبادرة «الخماسيّة» و«الإعتدال» هذا الأسبوع غانتس: نقترب من ساعة الحسم على الحدود مع لبنان