اشترك مجانا بقناة الديار على يوتيوب

اعتبر الرئيس التركي رجب طيب اردوغان أن نتائج الانتخابات البلدية التي جرت الأحد، شكلت “نقطة تحول” لحزبه، لكنه وعد “باحترام قرار الأمة”.

وقال أردوغان في كلمة أمام حشد من أنصاره في مقر حزب العدالة والتنمية الحاكم: “للأسف، لم نحصل على النتائج التي أردناها”.

ولفتت نتائج جزئية إلى تحقيق المعارضة مكاسب كبيرة في الانتخابات المحلية، التي جرت على مستوى البلاد.

وأضاف اردوغان: “سنحترم بالطبع قرار الأمة، وسنتجنب العناد والتصرف ضد الإرادة الوطنية والتشكيك في قوة الأمة”.

وأعلن حزب الشعب الجمهوري المعارض احتفاظه ببلديتي اسطنبول وأنقرة، إضافة إلى تحقيقه مكاسب في مدن أخرى كان حزب العدالة والتنمية يهيمن عليها منذ فترة طويلة.

وكانت أظهرت النتائج الأولية لفرز الأصوات في الانتخابات البلدية التركية، خسارة حزب “العدالة والتنمية” الحاكم أنقرة واسطنبول.

وأعلن المعارض منصور يافاس احتفاظه برئاسة بلدية العاصمة التركية أنقرة، أمام حشد من أنصاره إثر الانتخابات مساء الأحد.

وحصل يافاس على نسبة 58.6% من الأصوات مقارنة ب 33.5% لخصمه من حزب “العدالة والتنمية” الحاكم في البلاد، بعد فرز 46.4% من صناديق الاقتراع المفتوحة.

وفي اسطنبول، بعد فتح أكثر من 71% من صناديق الاقتراع، حصل العمدة الحالي أكرم إمام أوغلو، وهو أيضا من حزب “الشعب الجمهوري”، على 50.4% من الأصوات مقارنة بنسبة 40.9% لمنافسه في حزب “العدالة والتنمية”.

الأكثر قراءة

صواريخ التسويات الكبرى