اشترك مجانا بقناة الديار على يوتيوب

أعلنت "أكسيوس" أن "إسرائيل أبلغت إدارة الرئيس الأميركي جو بايدن بالضربة على سوريا قبل تنفيذها بدقائق"، مؤكّدةً أن "إسرائيل لم تطلب من واشنطن الضوء الأخضر لتنفيذ الضربة على القنصلية الإيرانية".

وكشفت أكسيوس أن "المخابرات الإسرائيلية كانت تتعقب قائد فيلق القدس في سوريا ولبنان".

وشددت على ان "الجيش الإسرائيلي في حالة تأهب قصوى تحسبا لهجمات انتقامية".

الأكثر قراءة

صواريخ التسويات الكبرى