اشترك مجانا بقناة الديار على يوتيوب


تلعب صحة الفم دورًا هامًا في صحة الجسم بشكل عام، فهي تؤثر على قدرة الشخص على الأكل والتحدث والتواصل الاجتماعي. بعض الحالات الصحية تتطلب المزيد من الاهتمام بصحة الأسنان، وذلك لتجنب المضاعفات الخطيرة. إليكم أبرز الحالات:

- مرض السكري: يعيش ملايين الناس في جميع أنحاء العالم مع مرض السكري، وهو حالة تضعف فيها قدرة الجسم على تنظيم مستويات السكر في الدم. للأسف، يزيد مرض السكري أيضًا من خطر الإصابة بأمراض اللثة بشكل كبير. يرتفع مستوى السكر في الدم لدى مرضى السكري، مما يخلق بيئة مثالية لنمو البكتيريا الضارة في الفم. هذه البكتيريا يمكن أن تهاجم اللثة، مما يؤدي إلى التهاب اللثة وأمراض اللثة المتقدمة. إذا تُركت أمراض اللثة دون علاج، يمكن أن تؤدي إلى تآكل أنسجة اللثة والعظام الداعم للأسنان. في الحالات الشديدة، يمكن أن يؤدي ذلك إلى فقدان الأسنان.

- أمراض القلب: لطالما اعتُبر القلب والأوعية الدموية نظامًا منفصلاً عن صحة الفم، ولكن البحوث الحديثة أظهرت وجود صلة قوية بينهما. تشير الدراسات إلى أن أمراض اللثة يمكن أن تزيد من خطر الإصابة بأمراض القلب والأوعية الدموية، بما في ذلك النوبات القلبية والسكتات الدماغية. فيمكن للبكتيريا الموجودة في اللثة الملتهبة أن تدخل مجرى الدم وتنتقل إلى أجزاء أخرى من الجسم. بمجرد دخولها مجرى الدم، يمكن لهذه البكتيريا أن تساهم في تكوين جلطات الدم وتضييق الشرايين، مما يزيد من خطر الإصابة بأمراض القلب والأوعية الدموية. تُعد أمراض القلب والأوعية الدموية السبب الرئيسي للوفاة في جميع أنحاء العالم. ويمكن أن يؤدي إهمال صحة الفم لدى الأشخاص الذين يعانون من أمراض القلب أو المعرضين لخطر الإصابة بها إلى تفاقم حالتهم الصحية.

- هشاشة العظام: هشاشة العظام هي حالة تضعف فيها كثافة العظام، مما يزيد من خطر الكسور. على الرغم من أن العلاقة بين صحة الأسنان وهشاشة العظام أقل شهرة، إلا أن هناك صلة محتملة بينهما. يُعد نقص فيتامين د من عوامل الخطر للإصابة بهشاشة العظام، كما أنه يُعد من عوامل الخطر للإصابة بأمراض اللثة. الأشخاص الذين يعانون من هشاشة العظام أكثر عرضة لفقدان الأسنان.

نصائح للحفاظ على صحة الأسنان في الحالات الصحية المذكورة:

- تنظيف الأسنان بالفرشاة مرتين يوميًا واستخدام خيط الأسنان مرة واحدة يوميًا.

- زيارة طبيب الأسنان بانتظام لإجراء الفحوصات والتنظيف.

- علاج أي أمراض في اللثة بشكل سريع.

- اتباع نظام غذائي صحي غني بالفواكه والخضروات.

- شرب كمية كافية من الماء.

- تجنب التدخين.

إلى جانب اتباع نمط حياة صحي وخفض ضغط الدم والكوليسترول، يحتاج الأشخاص الذين يعانون من أمراض القلب أو المعرضين لخطر الإصابة بها إلى الاهتمام الشديد بصحة الفم. يُعد الحفاظ على نظافة الفم عن طريق تنظيف الأسنان بالفرشاة واستخدام خيط الأسنان بانتظام، بالإضافة إلى زيارة طبيب الأسنان بانتظام، أمرًا ضروريًا للوقاية من أمراض اللثة والحد من خطر الإصابة بأمراض القلب والأوعية الدموية.

الأكثر قراءة

حزب الله رداً على المقترحات الفرنسيّة الجديدة: لا نقاش قبل وقف النار في غزة عين التينة تحسم مصير مُبادرة «الخماسيّة» و«الإعتدال» هذا الأسبوع غانتس: نقترب من ساعة الحسم على الحدود مع لبنان