اشترك مجانا بقناة الديار على يوتيوب نظمت "ترابة سبلين" وبلدية سبلين اجتماعا في مبنى البلدية، لرؤساء البلديات المحيطة بمعمل سبلين، للتشاور حول ورشة العمل الخاصة بمصنع الشركة لمشروع بناء حقل طاقة شمسية بقدرة20 MW وتجهيز غرفة مولدات تحتوي على ثلاثة محركات ديزل بقدرة 12 MWوالذي سيدخل حيز التنفيذ في عام 2026.

حضر الإجتماع ممثلة قائمقام الشوف مارلين قهوجي رولا الحجار، المدير التنفيذي لمعمل ترابة سبلين المهندس أديب الهاشم وفريق عمل مختص من المعمل، الخبير البيئي المهندس راجي معاصري عن شركة Mores ورؤساء بلديات: سبلين محمد يونس وأعضاء من المجلس البلدي، كترمايا يحيى علاء الدين، الوردانية علي بيرم، دلهون علي ابو علي، جدرا المونسنيور جوزف القزي، كامل الخطيب ممثلا رئيس بلدية برجا العميد حسن سعد، مختار المعنية جوزف القزي ومختار سبلين عاطف يونس .

بداية، لفت رئيس بلدية سبلين الى ان "لشركة ترابة سبلين رؤية مستقبلية للاستقلالية بالطاقة الكهربائية، في ظل الظروف التي تعصف بالبلاد"، مشيرا إلى أن "الشركة هي ركن من أركان الاقتصاد اللبناني، وتضم أكثر من 450 عائلة من الإقليم وباقي المناطق".

وأثنى على "جهود المدير التنفيذي للشركة المهندس أديب الهاشم المتعاون مع البلديات"، مؤكدا "أهمية المشروع لضمان استمرارية الإنتاج والانتقال إلى الطاقة البديلة النظيفة".

من جهته، أعلن الهاشم أن "الشركة بصدد الحصول على تراخيص من قبل الوزارات المعنية للمباشرة بالمشروع ضمن الأطر القانونية" .

ثم عرض الخبير البيئي الدكتور راجي معاصري بشكل مفصل للاثر البيئي لمشروع حقل الطاقة الشمسية.

ثم كانت مداخلات واستفسارات من رؤساء البلديات حول ما إذا كان هناك آثار سلبية ومدى تأثيرها على المحيط .

بعد ذلك، أجاب الهاشم والدكتور فؤاد جعفر والمهندس بلال الغطمي على أسئلة المشاركين، على أن يعقد لقاء آخر منتصف الشهر الحالي، لعرض دراسة الأثر البيئي للمشروع بشكل مفصل.

الأكثر قراءة

كشف اللحظات الأخيرة في «رحلة الموت»