اشترك مجانا بقناة الديار على يوتيوب

اعترفت وسائل إعلام الاحتلال، بعد أكثر من 6 أشهر من الحرب على قطاع غزة دون تحقيق الأهداف المعلنة، بهزيمتها في غزة، واصفةً النتيجة بأنها "لا نصر ولا مطلق".

وأوضح موقع "والاه الإسرائيلي" إلى أنه عقب انسحاب قوات "جيش" الاحتلال من خان يونس جنوبي القطاع، خرجت صلية من الصواريخ من هناك تحديداً في اتجاه "المجلس الإقليمي اشكول".

وتابع في هذا الإطار أنّ العملية الثانية في مستشفى الشفاء غربي مدينة غزّة، "التي تحولت من جديدة إلى مقر قيادة" تثبت أنّ النصر المطلق هو شعار أجوف.

وخلُص الموقع إلى أن تجربة "جيش" الاحتلال، ولا سيما البرية في قطاع غزة تدلّ على أنّ المقاتلين الفلسطينيين قادرين دائماً على العودة.

وأمس، أكدت وسائل إعلام الاحتلال أنّ قوات "جيش" الاحتلال التي توغلت للمناورة جنوبي قطاع غزة خلال الأشهر الماضية انسحبت. 

وأعلن الإعلام الاحتلال أنّ الفرقة 98 مع ألويتها الـ 3، انسحبت من خان يونس بعد 4 أشهر من القتال هناك، لافتاً إلى أنّ هذا الانسحاب يحدث للمرة الأولى منذ بداية التوغل البري.

وتواصل المقاومة الفلسطينية تصديها لقوات الاحتلال في أكثر من محور، وتوقعها في كمائن محكمة وتكبّدها الخسائر البشرية، التي نشر إعلام الاحتلال معطياتٍ بشأنها بعد مرور نصف عام على الحرب.


الأكثر قراءة

لا سجادة حمراء... عين حمراء