اشترك مجانا بقناة الديار على يوتيوب

تقول السلطات إن رجلاً من ولاية نيفادا اتُهم بالقتل وتهم أخرى بعد أن شاهد صديقه يقتل صديقًا آخر عبر بث فيديو مباشر بينما كان يهتف لأفعاله.

وألقت الشرطة في لاس فيغاس القبض على ستيفان جاكوبوف في 15 آذار فيما يتعلق بوفاة آرون تشافيز في آب الفائت، حسبما أكدت إدارة شرطة مدينة لاس فيغاس لمجلة PEOPLE.

وقال LVMPD في بيان في ذلك الوقت إنه تم العثور على تشافيز ميتا بالقرب من طريق سريع في بيكر بولاية كاليفورنيا في 13 آب.

وتم اكتشاف بقايا الضحية المتفحمة على بعد أقدام قليلة من رجل يدعى جينو جوليان، الذي طلب سحب الشاحنة بعد أن علقت سيارته في الرمال، حسبما ذكرت قناة 8 News Now نقلاً عن الشرطة.

واعتقل مسؤولون من إدارة شرطة مقاطعة سان برناردينو جوليان، 30 عامًا، في بيكر في ذلك اليوم وتم نقل القضية إلى LVMPD بعد أن قررت السلطات أن جريمة القتل المزعومة حدثت في نطاق ولايتها القضائية، وفقًا لبيان LVMPD الصادر في آب.

وبعد تحقيق دام شهورًا، أصدرت سلطات لاس فيغاس مذكرة اعتقال بحق جاكوبوف في 6 آذار، حسبما أظهرت سجلات المحكمة على الإنترنت.

وبعد اعتقاله، زُعم أن جاكوبوف اعترف للسلطات بأنه شاهد جوليان وهو يلكم تشافيز مرات عدة عبر شريط فيديو.

ويُزعم أن الرسائل النصية تظهر جاكوبوف وهو يحث جوليان على تنفيذ عملية القتل.

"اكسر وجهه"، هكذا قرأت إحدى رسائل جاكوبوف المزعومة إلى جوليان، بحسب الشرطة.

وتم اتهام جاكوبوف بالقتل العلني، والتآمر لارتكاب أعمال الضرب مما أدى إلى أذى جسدي كبير، والسرقة وإخفاء الأدلة، وفقًا لسجلات المحكمة عبر الإنترنت.

وتم اتهام جوليان بالقتل العلني، وفقًا للسجلات عبر الإنترنت.

وليس من الواضح ما إذا كان جاكوبوف قد قدم التماسًا. ولم يستجب المحامي المدرج في سجلات المحكمة على الفور لطلب PEOPLE للتعليق.

( lbc)

Advertisement 

الكلمات الدالة

الأكثر قراءة

لا سجادة حمراء... عين حمراء