اشترك مجانا بقناة الديار على يوتيوب


مثلت النائب العام الاستئنافي في جبل لبنان القاضية غادة عون امام الهيئة العليا للتأديب، والتي يرأسها رئيس مجلس القضاء الأعلى القاضي سهيل عبود والأعضاء القضاة، للنظر بقرار طردها من السلك القضائي التي استأنفته امام الهيئة.

واعتبرت عون القرار بحقها مجحفا، وأنها لم تفعل سوى ما يمليه عليها ضميرها. كما اعتبرت انه لا يحق للرئيس سهيل عبود ان يترأس الهيئة واتخاذ القرار المناسب بحقها لانها على مخاصمة معه، واعتبرته طرفاً في النزاع، ولا يحق له الحضور لوجود طلب رد بحقه من قبلها تقدمت به امام الهيئة العليا للتأديب.

وأرجأت الجلسة إلى ٢٩ من الشهر الجاري.

وعند خروجها من الجلسة برفقة المحامين الذين حضروا معها الى مبنى العدلية، قالت القاضية عون: "انها لم تفعل شيئا وضميرها مرتاح، وهي تطبق القانون".

الأكثر قراءة

40 دقيقة تحول الشمال الى «جحيم» وواشنطن ترسم «خطوطا حمراء» للتصعيد! اعنف هجوم للمقاومة على مواقع حساسة... هل ارتكبت «اسرائيل» خطأً استراتيجيا؟