اشترك مجانا بقناة الديار على يوتيوب

قدم ماكس فيرستابن سائق ريد بُل قيادة خالية من أي خطأ مهيمناً على سباق جائزة الصين الكبرى من موسم 2024 للفورمولا واحد، ومتقدماً على لاندو نوريس سائق مكلارين وزميله في ريد بُل، سيرجيو بيريز.

قدمت الصين في عودتها إلى الروزنامة بعد غياب خمس سنوات، مجموعة حماسية من المنافسات، مع مبارزات استراتيجية بين الفرق وبعض المغامرات من قبل السائقين إلى جانب سيارتي أمان وتطبيق نظام سيارة الأمان الافتراضية كذلك.

هيمنة فيرستابن بدت واضحة منذ البداية، حيث كان قادراً على توسيع الصدارة بشكل مستمر وثابت في جميع الانطلاقات التي حملها السباق. لكن المعركة الحقيقية كانت في المراكز خلفه.

فقد أبرزت معركة المركز الثاني قدرات لاندو نوريس الممتازة، حيث استفاد البريطاني الشاب من سيارته ومهارته ليدفع بنفسه إلى المركز الثاني أمام بيريز.

أما فيراري، فقد حاولت تكرار استراتيجية التوقف الواحد، ونجحت في ذلك نسبياً، حيث أكمل سائقاها بالمركزين الرابع والخامس مع شارل لوكلير أمام زميله كارلوس ساينز.

فرناندو ألونسو كان السائق الذي لفت الأنظار عبر اتخاذ قرارات مخالفة لمنافسيه، وربما أثمرت خبرته وموهبته عن تحقيقه لمركز أكبر من قدرات السيارة الفعلية، لينهي سباق الصين سابعاً.

وبذلك، عزز ماكس فيرستابن سائق ريد بول، البالغ عمره 26 عاما، صدارته لجدول ترتيب بطولة العالم بعد 5 سباقات حتى كتابة هذه السطور، وجمع 85 نقطة، بفارق كبير عن أقرب ملاحقيه.

وحل المكسيكي سيرجيو بيريز سائق ريد بول في المركز الثاني خلف زميله فيرستابن برصيد 70 نقطة، ثم البولندي شارل لوكلير من فيراري بـ64 نقطة.

ويتصدر فريق ريد بول جدول ترتيب الفرق في فورمولا 1 حتى الآن برصيد 155 نقطة، متفوقا على فيراري (129) ثم ماكلارين (74 نقطة).

وعن الفوز، قال فيرستابن في تصريحات إعلامية بعد نهاية السباق "سيارتي كانت في حالة ممتازة، كنت أتمنى أن تكون نهاية الأسبوع مميزة بالنسبة لنا، وتحقق لنا ما كنا نصبو إليه".

وحقق لوكلير وساينز المركزين الرابع والخامس أمام راسل وألونسو وبياستري.

وأكمل هاميلتون (المنطلق من المركز 18) وهلكنبرغ المراكز العشرة الأولى، ما منح فريقه هاس نقطة ثمينة أخرى هذا الموسم.

الأكثر قراءة

لا سجادة حمراء... عين حمراء