اشترك مجانا بقناة الديار على يوتيوب

تعتبر ألعاب الفيديو من بين الألعاب الأكثر انتشاراً بين المراهقين والشباب، والتي اكتسبت شعبية كبيرة نظراً لاحتوائها على عدد من أبطال الرسوم المتحركة مثل "باتمان" و"سوبر ماريو".

وتم تطوير ألعاب الفيديو للمرة الأولى في إحدى الجامعات في الخمسينيات من القرن العشرين وتضمنت الألعاب التجريبية عروضاً افتراضية للألعاب الورقية مثل "تيك تاك تو".

وكشف الدكتور إدوارد أوهلر كوندون عما يعتبر أول مثال لآلة الألعاب في عام 1940 في معرض نيويورك العالمي والذي استند إلى اللعبة الرياضية "نيم".

وحدث الإنجاز الأول في مجال الألعاب في عام 1967 عندما قام رالف بيار، مؤسس الألعاب، بتطوير "براون بوكس" وهو أول نظام ألعاب على الإطلاق مخصص للاستخدام التجاري.

وألهم هذا النظام شركة "أتاري" لإنشاء لعبة "بونغ" إلا أنها واجهت دعوى قضائية بتهمة انتهاك حقوق الطبع والنشر لكنها أصدرت لاحقاً جهاز "أتاري 2600".

ودخلت شركة "نينتيندو" اليابانية عالم ألعاب الفيديو عام 1983 وأطلقت أشهر الألعاب المعروفة حالياً مثل "سوبر ماريو بروس".

وتطور سوق ألعاب الفيديو بشكل كبير بعد دخول شركة "سيغا" التي طرحت الألعاب ثلاثية الأبعاد.

وبدأ العصر الحديث لهذه الألعاب في أوائل القرن الحادي والعشرين مع أجهزة "بلاي ستيشون" و"إكس بوكس" ثم اقتحمت ألعاب الفيديو جميع المنصات الرقمية، مع انتشار تطبيقات ألعاب الفيديو في جميع المتاجر الإلكترونية.

كما أدى استخدام الهواتف الذكية منذ عام 2007 أيضًا إلى إصدار ألعاب جديدة تنتمي حصريًا إلى الهواتف.

الأكثر قراءة

كارثة عالميّة... خسائر بمليارات الدولارات... عطل تقني أم خرق سيبراني؟ ما هي خطط ترامب إذا عاد إلى البيت الأبيض؟ لبنان لن ينجو من «الرمادية»...ولكنه سيتفادى قطيعة المصارف المراسلة