الاثنين 27 تموز 1998
ريبورتاج
16
تصدر عن مؤسسة النهضة ش. م. م.
هاتف :
923830 ـ 923831 ـ923832
923833 ـ 923834 ـ 923835
923836 ـ 923837
مكاتب التحرير والادارة
بناية النهضة
اليرزة ـ قرب وزارة الدفاع

Audited by
M- E Representative
HLB- Barghoud&Co.
الاعلانات شركة اسباس
هاتف : 399121 ـ 387907/8
فاكس : 01/399247
05/
تعرضه الصالات الفرنسية في الخريف
«ياولاد» اللبناني يفوز بجائزة معهد العالم العربي
عبلة كامل افضل ممثلة واحمد زكي افضل ممثل

زياد الدويري حاملاً جائزته عن فيلمه «يا ولاد»، التي تلقاها في مهرجان كان الدولي في 22 ايار الماضي (ا.ف.ب)

فاز فيلم «يا ولاد» للبناني زياد الدويري بالجائزة الكبرى لمعهد العالم العربي للفيلم الروائي الطويل الاول اضافة الى مساعدة من المعهد لتوزيع الفيلم أثر الاعلان عن نتائج بينال السينما العربية الرابع في باريس مساء اول من أمس.
وتبلغ قيمة الجائزة 50 ألف فرنك فرنسي (8350 دولارا) تمنح للمخرج. ويحصل الفيلم الحائز على الجائزة الكبرى لمعهد العالم العربي اتوماتيكيا على الجائزة الثانية والتي ترتفع قيمتها الى 40 ألف فرنك فرنسي وتمنح للفيلم في مناسبة عرضه في الصالات الفرنسية. ومن المقرر أن يعرض فيلم «يا ولاد» في الصالات الخريف المقبل.
وحصل فيلم اللبنانية نادين لبكي «11 شارع باستور» وهو فيلم التخرج على جائزة معهد العالم العربي للفيلم القصير وقيمتها 15 ألف فرنك فرنسي (2500 دولار). ويصور هذا الفيلم القصير (12 دقيقة) حياة شارع وحركته. فالشارع هو مسرح الاحداث ويعكس صورة المجتمع بكل أشكاله وطبقاته وأحداثه وكل ذلك في لقطة واحدة لا تنقطع عبر منظار بندقية قناص.
وحاز الفيلم المغربي «آديو فوران» (وداعا فوران) لداود ولاد سيد وهو فيلمه الروائي الاول على جائزة معهد العالم العربي للفيلم الروائي الاول. ويصــور هذا الفــيلم معاناة فرقة ترفيهية تتجول في الريف المغربي ، وفي الاسواق بحثا عن الرزق وذلك من خلال ثلاث شخصيات تعيش أزمة حادة بسبب مهنتها الاخذة في الاندثار.
ونال الفيلم الفلسطيني «درب التبانات» للمخرج علي ناصر جائزة لجنة التحكيم الخاصة التي تحمل اسم مارون بغدادي.
وحصلت عبلة كامل على جائزة أفضل ممثلة عن دورها في فيلم «هستيريا» الذي أخرجه عادل أديب وفيه تلعب دور امرأة عاشقة لاحمد زكي الذي يؤدي في الفيلم دور زين، في حين يعشق هو امرأة أخرى.
ونال أحمد زكي جائزة أفضل ممـثل عن دوره في فــيلم «اضحك عاشان الصورة تطلع حلوة» اخراج شريف عرفة وفيه يؤدي دور مصور فوتوغرافي يهـــاجر الى القاهرة مع أمه وابنته التي أرادت دخول كلية الطب.
من ناحية الافلام التسجيلية فاز فيلم عمر اميرلاي بالجائزة الكبرى لمعهد العالم العربي للفيلم التسجيلي الطويل وهو ما توقعه الجميع كون المخرج اختار الكاتب المسرحي السوري الكبير الراحل سعد الله ونوس وهو في الايام الاخيرة من حياته وعلى فراش المرض يدلي بشهادته وشهادة جيله عن معايشة وجود اسرائيل وحروب العرب معها.
ومما قاله ونوس في الفيلم انه وبعد هزيمة عام 1967 جلس في غرفته وأغلق جميع النوافذ والابواب «لكن الشمس تسللت الى غرفتي فأحسست بذلك. انها تعتدي على سكينتي الداخلية».
وأثارت جائزة لجنة التحكيم الخاصة للفيلم التسجيلي خلافا في لجنة التحكيم.
فبعد أن ارتأت هذه اللجنة منح فيلم عطيات الابنودي «أيام الديموقراطية» هذه الجائزة جاءت رئيسة هيئة التحكيم لفئة الافلام الوثائقية المخرجة يمينه بينغيغي صباح السبت لتعلن أن الجائزة ستمنح لفيلم «في بيت أبي» اخراج المغربية فاطمة جبلي وزاني. وقد اثار الامر استياء معظم المشاركين في اللجنة.
ومنحت جائزة معهد العالم العربي للفيلم التسجيلي القصير للفلسطيني صبحي الزبيدي عن فيلمه «خارطتي الخاصة جدا».
(ا.ف.ب)
بعدما تخطوا عتبة الاربعين
مادونا وبرنس وجاكسون.. شعبيتهم باتت وراءهم

يتخطى ثلاثة من كبار نجوم البوب، مادونا ومايكل جاكسون والـ«ارتيست» الذي عرف باسم برنس، عتبة الاربعين عاما خلال هذا الصيف وهم يسعون لاعطاء مهنتهم دفعا جديدا.
ويعتبر كريس ويلمان الناقد الموسيقي في مجلة «انترتينمنت ويكلي» بأن «الجزء الاكبر من شعبية هؤلاء الثلاثة بات وراءهم»، مشيرا الى انهم «ساهموا في الثمانينات بإعادة تجديد موسيقى البوب كشكل فني بصري وحركي دينامي وذلك مع انطلاق محطة التلفزيون الموسيقية ام تي في».
كما ساهمت في تحقيق نجاحاتهم الجولات الاستعراضية التي قاموا بها وشرائط الفيديو الملفتة التي رافقت صدور اسطواناتهم. لكن الثلاثة يواجهون حاليا مسؤوليات جديدة ومشاريع طموحة.
فمادونا التي تبلغ الاربعين من عمرها في 16 آب المقبل اصبحت اما منذ عام 1996 ولم تعد تلك الصبية الشقراء المثيرة التي اشتهرت مع «لايك اي فيرجين». ويقول ويلمان بأن مادونا «لم تعد تحاول ان توحي بأنها ما زالت في الثالثة والعشرين.. على الرغم من انها لا تتصرف حتى الآن كامرأة في الاربعين».
وقد برهنت مادونا مجددا في مجموعتها الجديدة «راي اوف لايت» بأنها تعرف تماما كيف تعيد صنع صورتها: فشكلها الجديد يعكس ولادة ابنتها ويعكس اكتشافها «الكابال» اي التفسير الصوفي للعهد القديم المنتشر حاليا بين المشاهير.
وبالاضافة الى مشروع جولة في الولايات المتحدة، الاولى منذ عام 1990، تواصل مادونا مهنتها في هوليوود: فبعد «ايفيتا» ستكون نجمة الاقتباس السينمائي لكوميديا برودواي الموسيقية «شيكاغو».
ويرى ويلمان بأن اسطوانات مادونا «لن تباع كما كانت تباع في السابق» لكن المغنية ستبقى نجمة كبيرة خلال السنوات العشر المقــبلة «فهي تعرف كيف تثير الاهتمام... لانها على درجة من الذكاء تمكنها من الشعور بالاتجاهات المقبلة».
اما بالنسبة لمايكل جاكسون والارتيست فإن المستقبل لا يبدو ورديا هكذا «فلقد انتهيا عمليا» في نظر الناقد الموسيقي الذي يقول «اعتقد ان بمقدورهما الاستمرار في تقديم اسطوانات جيدة لكنهم لا يتمتعون بموهبة كافية لادارة صورتهم الشخصية».
ويبدو ان جاكسون الذي يبلغ الاربعين في 29 آب بدأ يكرس نفسه اكثر فأكثر للاعمال والحفلات الموسيقية الخيرية بدل التأليف الموسيقي.
لكن «ملك البوب» الذي اتهم عام 1983 بالشذوذ الجنسي فتزوج مرتين وانجب ولدين واطلق البوم «هيستوري» (1995) فقد الشعـبية الواسعة التي عرفها منذ عام 1982 عندما اطلق مجموعته «ثريللر».
ويرى ويلمان بأن المعجبين بجاكسون «تقدموا في العمر ولم تعد موسيقاه تؤثر عليهم لانها تستهدف اغراء الشباب». ويقول: «ثمة مشكلة عندما تبلغ الاربعين من دون ان تهتم بالتأثير في ابناء جيلك».
وعلى الرغم من ان جاكسون يفكر في تقديم مجموعة غنائية جديدة مع اشقائه، هي الاولى منذ عام 1984، فان من اولوياته انشاء حديقة ملاهي في البرازيل وفتح كازينو في ديترويت واستثمارات متعددة في افريقيا.
اما الشخصية الفريدة التي بلغت الاربعين في 7 حزيران الماضي فقد حملت منذ عام 1993 اسم الارتيست بدل اسم برنس. ولم يتخل الارتيست عن الموسيقى مطلقا وسيطر سيطرة تامة على مهنته فأنشأ مؤسسة انتاج خاصة به.
ويعتبر ويلمان «بأن من المشاكل التي يواجهها مايكل جاكسون والارتيست عدم وجود من يقول لهما لا. وعندما تخطر بالبال فكرة سيئة لايوجد من ينبه اليها وان وجد فهما يفخران بالتمسك بها».
(ا.ف.ب)
الامارات تبدأ بيع «الفياغرا» الشهر المقبل
دبي (ا.ف.ب) اشارت الصحف الاماراتية امس الى ان وزارة الصحة قررت السماح ببدء بيع عقار فياغرا المضاد للعجز الجنسي في صيدليات الامارات خلال النصف الثاني من شهر آب المقبل.
ونقلت الصحف عن مصدر مسؤول في وزارة الصحة الاماراتية قوله ان فياغرا سيتم توفيره في الصيدليات الخاصة في الامارات «خلال النصف الثاني من آب المقبل». واضاف المصدر ان الوزارة حددت سعر بيع حبة فياغرا بـ45 درهما (3،12 دولارا) بحيث يكون سعر الشريط الواحد الذي يحتوي على اربع حبات 180 درهما (3،49 دولارا).
وذكر المصدر مجددا بأن العقار لن يعطى الا بموجب وصفة طبية منعا لسوء استخدامه.
وكانت وزارة الصحة الاماراتية وافقت في نهاية الشهر الماضي على تسجيل العقار في سجلات الادوية المسموح بتداولها لتصبح بذلك اول بلد عربي يقرر السماح بتداول هذا العقار، موضحة ان الهدف من ذلك هو «القضاء على اية محاولات لاستخدامه بشكل غير منظم والقضاء على اية اعراض مرضية قد تصيب المتعاطين للدواء من دون وصفة».

جلسة مجلس النواب اليوم مخصصة لتأبين الضابطين القتيلين
المحققون يبحثون دوافع الهجوم على الكونغرس
«المسلح مهمّش يعاني ضعفاً في قواه العقلية» !

عادت الامور الى طبيعتها في مبنى الكونغرس بعد يوم واحد من اقتحام مسلح للمبنى وقتله اثنين من الحراس.
وعلى الرغم من حادث يوم الجمعة المأسوي قرر اعضاء الكونغرس ان يستمر المبنى مفتوحا امام الزوار. وسمح لمجموعات السائحين بالتجول في انحاء المبنى باستثناء المكان الذي وقع فيه الحادث.
ووجد الزائرون المبنى في حال حداد حيث نكست الاعلام بينما وضعت اكاليل من الزهور على درجاته وعلقت الشرطة اشرطة سوداء على شاراتها حدادا على القتيلين.
وعبر الزائرون بمختلف فئاتهم عن حزنهم واسفهم لما حدث، وقال السارجنت دان نيكولز الناطق باسم شرطة المبنى انهم تلقوا الكثير من المكالمات من مختلف انحاء البلاد لمواطنين يريدون التعبير عن حزنهم واسفهم للحادث. واعلن توم ديلاي عضو الاغلبية في الكونغرس انه سيتأكد بنفسه من رعاية عائلتي الشرطيين القتيلين وانه سيتم جمع اموال لهما.
وفتش محققون اتحاديون الكوخ الذي كان يقيم فيه راسيل وستون المسلح الذي اطلق النار على الشرطيين في ريف مونتانا ومنزل عائلته في الينوي بينما وجه المدعون في واشنطن اليه تهمة القتل العمد لضابط اتحادي. وتحمل هذه التهمة عقوبة الاعدام. وقال دان كيلي قائد شرطة مقاطعة مونرو القريبة من منزل اسرة وستون للصحافيين انه ليس هناك ما يدل على انتماء وستون لاي جماعة مسلحة ورجح عمله «منفردا».
وقرأ صديق لعائلة وستون بيانا كتبته امه تعبر فيه عن شديد حزنها وتعاطفها مع عائلتي القتيلين. ولكنها تريد ان يعلم ابنها ايضا ان والديه ما زالا يحبانه.
ويرقد وستون فاقد الوعي في حالة خطرة في احد مستشفيات واشنطن تحت حراسة مشددة وقال اطباء ان فرصة نجاته من اصاباته بالرصاص تبلغ 50 في المئة. ولم يستطع وستون التحدث مع المحققين الذين يحاولون الكشف عن الدافع وراء هجومه.
ووصف الرئيس الاميركي بيل كلينتون الحادث بأنه «لحظة همجية على عتبات الحضارة الاميركية».
وقال مكتب النائب الجمهوري توم ديلاي ان جلسة مجلس النواب اليوم ستخصص لتأبين ضابطي الشرطة القتيلين جون جيبسون (42 عاما) وجيكوب تشيستنات (58 عاما).
وعولجت انجيلا ديكرسون (24 عاما) وهي الزائرة التي اصيبت خلال تبادل اطلاق النار في مستشفى جورج واشنطن وخرجت منه.
ونقلت الصحف الاميركية عن السلطات الفيديرالية واقارب ويستون ان هذا الرجل المعروف من اجهزة الشرطة هو من المهمشين ويعاني من ضعف في قواه العقلية.
واذا كانت دوافع عمله لا تزال لغزا مبهما فإن السلطات الفيديرالية والاقارب قد وصفوا للصحافة شخصيته بأنه رجل منعزل ومضطرب بسبب عدد من المشاكل النفسية.
وقال والده راسيل ويستون سينيور (66 سنة) في اتصال هاتفي مع صحيفة «ميامي هيرالد» من منزله في فالميير (ايلينوي) «يمكنني القول بأنه انطوائي» واضاف «ليس لديه اصدقاء كثيرين».
فمنذ سنوات عدة يتنقل راسيل وينستون بين منزل اهله وكوخ في قرية ريميني الصغيرة في مونتانا، ولم يعد يعمل منذ اواسط الثمانينات، كما اوضح الوالد، مضيفا انه رأى ابنه لآخر مرة الخميس الماضي وطرده بعد مشادة بينهما لانه «قتل هررة».
وردا على سؤال بخصوص مبررات العمل العدواني الذي ارتكبه ابنه ضد الكونغرس اكتفى ويستون سينيور بالقول ان ليس لنجله «اسباب اكثر من غيره» للحقد على السلطات الفيديرالية الا انه اوضح ان ابنه كتب مؤخرا رسالة الى السلطات اتهم فيها الحكومة بوضع الغام في ارض يملكها في مونتانا. واضاف: «ان رأسه لا يشتغل جيدا».
وصرح احد جيرانه في مونتانا كين مور (76 سنة) الى صحيفة واشنطن بوست انه «حصل وجاء امام بيتي ليقول لي ان «الحكومة تراقبني عبر طبقكم اللاقط بواسطة الاقمار الصناعية». فكنت احاول طمأنته ولكن من دون جدوى». واضاف «انه من الذين يحبون العزلة وهو غريب الاطوار ويخشى كل شيء الى حد انه كان احيانا يفقد عقله تماما».
وكان راسيل ويستون معروف لدى اجهزة المخابرات والشرطة المكلفة امن الرئيس بسبب رسالات تهديد بعثها ويقول فيها انه يجب قتل بيل كلينتون، حسب ما اكده الجمعة النائب الديموقراطي ستيني هويير.
وافادت محطات تلفزة وصحف اميركية عدة ان اجهزة المخابرات قد استنطقت ويستون عام 1996 بخصوص رسائله. وبعد التحريات التي قامت بها خلصت الى الاستنتاج ان ويستون لا يشكل خطرا مباشرا على امن الرئيس. (ا.ف.ب ـ رويتر)

في اطار تسريع مسار تحقيقه في قضية لوينسكي
ستار يستدعي كلينتون للمثول امام المحكمة
محامي الرئيس يفاوضه والبيت الابيض لا يعلّق

اعلن مصدر حكومي امس ان المدعي الاميركي العام المستقل كينيث ستار وجه استدعاء الى الرئيس بيل كلينتون للمثول امام المحكمة في اطار قضية مونيكا لوينسكي، للتحقيق بشأن احتمال قيام الرئيس الاميركي بحنث باليمين ورشوة شهود.
ويهدف الاستدعاء الى الاستماع الى كلينتون في هذا الملف من اجل تحديد ما اذا كان اقام علاقات جنسية مع الموظفة المتدربة السابقة في البيت الابيض مونيكا لوينسكي التي تبلغ اليوم من العمر 25 عاما وما اذا كان طلب منها الرئيس الادلاء بشهادة كاذبة في هذا الخصوص امام المحكمة. ويختلف الخبراء في آرائهم حول النقطة المتعلقة بمعرفة ما اذا كان ممكنا استدعاء رئيس اثناء ولايته للمثول امام المحكمة في قضية كهذه. ويؤكد انصار كلينتون بأن هذا الامر مناقض للدستور.
ورفض كلينتون مرات عدة الادلاء بشهادته امام هيئة المحلفين الكبرى المكلفة النطق باتهامات محتملة في قضية لوينسكي التي نفت كذلك الرئيس الاميركي في كانون الثاني الماضي تحت القسم وجود علاقات جنسية بينهما، فيما كانا يستجوبان في اطار قضية بولا جونز التي يتهم فيها كلينتون بالتحرش الجنسي بهذه الموظفة السابقة التي كانت تعمل في اركانساس، الولاية التي كان كلينتون حاكمها.
وعمد ستار في الآونة الاخيرة الى تسريع مسار تحقيقه فعقد جلسات اضافية مع هيئة المحلفين الكبرى لاستجواب بعض معاوني كلينتون وعناصر من حرسه.
وقال الناطق باسم البيت الابيض جيم كينيدي اول من امس «ليس لدينا اي تعليق بشأن استدعاءات للمثول» امام المحكمة. واضاف «لقد اُبلغت بنشر هذه المعلومات ولكن لا اعرف مصدرها».
واوضح ان محامي الرئيس كلينتون ما زال يجري مفاوضات ستار قائلا «ان الشيء الوحيد الذي عندنا لنقوله هو ان المحامي (ديفيد) كيندال، المحامي الخاص للرئيس بيل كلينتون، يجري محادثات مع المدعي العام المســتقل حـول طريقـة تزويد هيـئة المحلـفين الكبرى بالمعلومات». وقال ايضـا ان «هذه المحادثات ما زالت مستمرة». (ا.ف.ب)

الغاء مزاد
على ثوب لديانا
سيدني (رويتر) ألغي امس مزاد كان من المقرر عقده في استراليا على أحد أزياء الاميرة ديانا بسبب خلاف على رسوم الاستيراد.
والثوب الذي تقرر سحبه من المزاد فستان سهرة باللونين الاسود والابيض ويملكه رجل الاعمال الاميركي لينتون هاريس. وكان من المتوقع بيع الثوب بسعر يتراوح بين 60 ألف و70 ألف دولار استرالي (نحو 40 ألف دولار اميركي) كان سيخصص جزء منها لاعمال الخير.
وقالت ناطقة باسم دار فيليبس للمزادات ان الثوب الذي ارتدته ديانا عام 1985 في حفل بمناسبة مرور 200 عام على اصدار صحيفة التايمز اللندنية تم سحبه من المزاد بعد اصرار الجمارك على سداد رسم استيراد.
ودفع هاريس 30 ألف دولار اميركي في حزيران من العام الماضي مقابل الثوب الذي عرض ضمن 79 ثوبا من ملابس ديانا بيعت في مزاد بلغت ايراداته 26،3 مليون دولار اميركي.

«أتنا» إن تفجّر

بركان اتنا في ايطاليا، اطلق حممه فيما الدخان يتصاعد من فوهته. وأفاد مرصد كاتانيا، ان انفجارات البركان الكبيرة التي شهدتها سيسيليا في الايام القليلة الماضية، هدأت امس. (ا.ف.ب)

شواهد التاريخ

عامل يقوم بتنظيف جمجمة احد الهياكل العظمية التي وجدت في مقبرة تخص احد بنائي الاهرامات الشهيرة في الجيزة، وقدر علماء الآثار عمر هذه الهياكل بـ 4500 سنة، وكشفت الفحوص التي اجريت على العظام ان معظم العمال قضوا بمرض الزهري (السفليس) (ا.ف.ب)

مدافن أثرية في حماه
وترميم قصور مملوكية في حمص

دمشق ـ مكتب «الديار»
عثرت البعثة الاثرية الوطنية أثناء التنقيب في المدفن الاثري الذي اكتشف في مدينة محردة شمال غرب مدينة حماه السورية على خمسين قبراً محفوراً في الصخر وموزعة على جوانب المدفن الاربعة على شكل طابقين، كما عثر في المدفن على قطع فخارية وزجاجية تعود الى العصر البيزنطي في القرنين الخامس والسادس الميلادي وهي عبارة عن جرار وقماقم كانت توضع على الميت مليئة ببعض المشروبات والمياه المقدسة.
من جهة ثانية عثرت البعثة الاميركية التي تعمل في موقع قرقور في حماه على بقايا مبان تعود الى عصور مختلفة.
والجدير ذكره ان تل قرقور يعود الى عصرين رئيسيين هما البرونزي والحديدي في الالف الثاني والاول قبل الميلاد وقد سكن بشكل متقطع في الفترات الكلاسيكية والاسلامية.
على صعيد آخر تتواصل عمليات ترميم وصيانة دار مفيد الامين الاثري في حي بستان الديوان في مدينة حمص، الذي يعود الى العهد المملوكي في القرنين الثاني عشر والثالث عشر ويتميز بناؤه بالقبب وكان مخصصاً كمركز للحكم المملوكي.
من ناحية ثانية، سيتم استكمال اعمال الصيانة والترميم لقصر الزهراوي بين الحميدية وبستان الديوان الذي يعود الى عهود ثلاثة هي المملوكي والعثماني والبيزنطي، ويتميز بالاقبية البيزنطية والمدافن والاجنحة الخاصة بالحكام.
وستنفذ البعثات الوطنية السورية والبريطانية والايطالية المشتركة اعمال التنقيبات الاثرية في موقعي تل المشرفة وقلعة حمص فضلاً عن اجراء الصيانة الرئيسية والترميم لاجزاء من قلعة الحصن.

ورشة للاتحاد النسائي و «اليونيسف»
حول المشكلات السلوكية عند الاطفال

تحت شعار «نريد لاطفالنا ان يعيشوا طفولة سعيدة ملؤها العافية والعلم والمعرفة» بدأت اول من امس ورشة العمل حول المشكلات السلوكية عند الاطفال التي يقيمها الاتحاد العام النسائي بالتعاون مع منظمة الامم المتحدة للطفولة «اليونيسف».
وفي افتتاح الورشة تحدثت رئيسة مكتب دور الحضانة ورياض الاطفال في مقر الاتحاد العام النسائي وداد رضا عن فكرة اقامة هذه الورشة التي جاءت نتيجة لبعض المشكلات عند الاطفال في الرياض، وضرورة معرفة المعايير الاساسية للتعامل مع الطفل وأهمية تأهيل المربيات وتزويدهن بأساليب للتعامل مع الطفل وأهمية التنسيق مع الاهل في هذا المجال.
ثم القى الاساتذة في كلية التربية جامعة دمشق محاضرات حول معايير السلوك عند الاطفال والارشاد النفسي التربوي ورأوا ضرورة التفريق بين السلوك السوي وغير السوي عند الاطفال، والوقوف عند الظروف البيئية المحيطة بالطفل وتأثيرها على سلوكياته ودور الاهل في توجيه الطفل وتنشئته على القيم الاخلاقية وتشجيعه على الاختلاط بأقرانه.
وأكد المحاضرون ان السنوات الاولى في حياة الطفل هي الركيزة والاساس لتنشئته سليماً معافى من خلال التعاون والتنسيق بين الاهل والمربية وخلق جو من الاستقرار والمحبة له.