اشترك مجانا بقناة الديار على يوتيوب


عرض البطريرك الماروني الكاردينال مار بشارة بطرس الراعي مع النائب سيزار ابي خليل «الاوضاع العامة في البلاد والموازنة التي بدأت مناقشتها في مجلس النواب وما آلت اليه الامور في منطقة الجبل بعد الاحداث الاخيرة».

واشار ابي خليل بعد اللقاء الى ان البطريرك «حريص كل الحرص على عودة الامان الى ربوع الجبل»، وانه «اطلع غبطته على اجواء نشاطات «التيار الوطني الحر» والجولات التي يقوم بها رئيسه الوزير جبران باسيل»، مؤكدا انها «لا تهدف الا الى الانفتاح والتواصل والتعاون مع كل مكونات المجتمع اللبناني».

والتقى الراعي رئيس دائرة الامن العام في الشمال العميد ريمون ايوب يرافقه رئيس مكتب بشري النقيب جورج بشارة، وعرض معه الاوضاع الامنية في الشمال. وقدم العميد ايوب الى البطريرك كتاب العميد البروفسور امين صليبا بعنوان «آلية المراجعة امام القضاء الاداري، ما لها وما عليها - دراسة مقارنة».

والتقى ايضا رئيس مكتب مخابرات بشري الرائد ايلي زكريا.

وزاره وفد من «جمعية النورج» أطلعه على نشاطات الجمعية.

وظهرا، استقبل الراعي رئيس جامعة سيدة البلمند الدكتور الياس الوراق، وعرض معه شؤونا اكاديمية جامعية واوضاع الشمال.

وكان البطريرك استقبل، مساء أمس الاول، رئيس بلدية جونيه جوان حبيش ومجموعة البحارة الفرنسيين برئاسة القبطان جان ماري فيدال الذي اطلع البطريرك على «الرحلة التي يقومون بها الى شواطئ البحر المتوسط بمبادرة الابحار من اجل الاقليات في المشرق «la route du liban» بعنوان «حرية المجموعات الدينية التي تعيش سوية في الشرق ورفض اضطهاد اي منها».

ورحب البطريرك بالبحارة وحبيش، مثنيا على «المبادرة التي يقوم بها البحارة»، متمنيا لهم «التوفيق والنجاح في مهمتهم الانسانية من اجل تعزيز العلاقات بين الشرق والغرب».

الأكثر قراءة

قريباً .. أغنية باللهجة العراقية للفنان "ورد الطيراوي"