أعلنت وزارة التربية والتعليم العالي، أنه "بعد التنسيق مع محافظة بعلبك الهرمل، قررت إقفال جميع المؤسسات التعليمية في مدينة الهرمل وبلدة حوش الرافقة حتى مساء الأحد الواقع فيه 1 تشرين الثاني 2020، ويستكمل في هذه الاثناء التعلم عن بعد".

وفي وقت أعلن مُحافظ بعلبك - الهرمل بشر خضر في تغريدة على حسابه عبر "تويتر"، " أننا اتخذنا قراراً بعزل مدينة الهرمل وبلدة حوش الرافقة بعد ارتفاع عدد الإصابات بفيروس كورونا".

وشدد على أن "الإجراءات تبقى ناقصة إن لم يلتزم كل فرد بالتباعد والوقاية وعدم المخالطة ولا سيما في البلدات المعزولة".