على طريق الديار

في لبنان يصرح كبار المسؤولين والأحزب السياسية والكتل النــيابية بأن هدفهم الأعلى هو مصلحة لبنان العليا، وعندما يصل الأمر الى تاليف حكومة، نجدهم قد نسوا ما صرحوا به عن مصلحة لبنان، بل يغـــرقون في عدد الحقائب الوزارية التي يريـــدونها أو أسماء الوزراء الذين يريدون تعيـينهم.

هذا هو حال تأليف الحكومة الحالية، وقد مر عشرون يوماً على تكليف الرئيس سعد الحريري وعقد سبع اجتماعات مع رئيس الجمهورية دون نتائج عملية، لأن كتلاً نيابية تريد بمفردها اختيار الحقائب التي تناسبها وفرض تسمية الوزراء كما تريد.

المواطن اللبناني والناس يسألون لماذا التصريح عن مصلحة لبنان العليا طالما ان هدف السياسيين هو التفتيش عن مصالحهم الضيقة.

 

« الديار»