قامت جمعية ولاية أريغون التاريخية، بعرض مقطع فيديو تم تجديده، يظهرعملية تفجير حوت ضخم بلغ طوله 13.7 متر في حادثة تعود للعام 1970، الى أن العملية التي استخدمت فيها صناديق من الديناميت لم تجر على ما يرام، ملحقة أضرارا بالمكان.

فبحسب صحيفة "واشنطن بوست"، فإن عرض المقطع المصور جاء تزامنا مع الذكرى الخمسين لهذه العملية والذي صادف يوم الخميس 12 تشرين الثاني.

وتعود تفاصيل الحادثة الى عام 1970، في مدينة فلورنسا بولاية أوريغون الأميركية، حيث استخدم مهندسون في هيئة الطرق السريعة بالولاية 20 صندوقا من الديناميت لتفجير جثة حوت عنبر جرفته الأمواج على الشاطئ، وترك ليتعفن لمدة ثلاثة أيام.
 
 
 
وبلغ وزن الحوت بحسب الخبراء 8 أطنان، وأراد المهندسون تقطيعه الى أجزاء ليتم رميها بالبحر، الى أن حجم الانفجار الهائل أدى لتطاير قطع كبيرة من الحوت لتسقط على مسافة 402 متر، لتساقط على الحشد المجتمع لمشاهدة العملية.

ولم تسلم سيارات الحشود من تساقط قطع من الحوت لتتحطم نوافذ بعض السيارات وزجاجها الخلفي نتيجة للسقوط.
المصدر: سبوتنيك