على طريق الديار

بعد يومين يأتي عيد الاستقلال اللبناني، وهذه السنة يحتفل الشعب اللبناني بعيد الاستقلال والازمات كلها تحيط به من كل حدب وصوب، اما المشكلة الكبرى فهي ان لبنان من دون حكومة ومن دون اصلاحات، فيما المطلوب اعلان حالة طوارىء، وتعبئة عامة، ليس ضد الكورونا فقط بل من اجل تأليف الحكومة، حيث يجب ان يقدم كل فريق تضحيات كي تتألف الحكومة العتيدة والبدء بالاصلاحات. والشعب اللبناني لن يسامح اذا لم تتألف الحكومة بل سيغرق لبنان في فوضى شعبية وانهيار اقتصادي كبير ومالي.