أعلنت وزراة الدفاع التركية أنها قامت بالرد فوريا على حادثة "تحرش" أربع مقاتلات يونانية من طراز (F-16) بسفينة أبحاث تركية في المياه الدولية ببحر إيجة بحسب ماذكرته وسائل إعلام تركية

وبحسب "دايلي صباح" التركية، فإن المقاتلات اليونانية، تسببت في مضايقة لسفينة الأبحاث "TCG Çeşme" التركية أثناء عملها لإجراء مسح هيدروغرافي علمي وتقني في المياه الدولية في شمال بحر إيجة.

واستهدفت الطائرات المقاتلة اليونانية، السفينة التي من المقرر أن تستمر أعمالها في المنطقة حتى 2 مارس ، بالقرب من جزيرة ليمنوس، وهي جزيرة يونانية في الجزء الشمالي من بحر إيجه.

وقامت إحدى المقاتلات اليونانية بمضايقة سفينة الأبحاث التركية بإطلاق أعيرة على بعد ميلين بحريين من السفينة.

من جهتها ذكرت مصادر من وزارة الدفاع التركية بأن الرد كان ضروريا وجاء للرد على تحليق مقاتلات يونانية فوق السفينة التركية على ارتفاع ألف متر.

واحتجت اليونان الأسبوع الماضي على نشر تركيا لسفينة الأبحاث "TCG Çeşme" فيما وصفته بخطوة "غير ضرورية". وقالت أثينا إنه على الرغم من أن السفينة كانت تعمل في المياه الدولية، فإن مسؤولية إصدار التحذيرات البحرية في ذلك الجزء من بحر إيجه يقع على عاتق اليونان.