اشترك مجانا بقناة الديار على يوتيوب

قضت محكمة تونسية، اليوم الثلاثاء، بالسجن 8 أعوام في حق سامي الفهري، صاحب قناة "الحوار التونسي"، و10 أعوام في حق بلحسن الطرابلسي، صهر الرئيس التونسي الراحل زين العابدين بن علي.

وقضت الدائرة الجنائية المختصة بالنظر في قضايا الفساد المالي، حضوريا للفهري وغيابيا للطرابلسي، بالسجن مع النفاذ العاجل لكليهما، ودفعهما غرامة مالية تقدر بمبلغ 40 مليون دينار تونسي، بالتضامن بينهما.

وقررت المحكمة عدم المؤاخذة الجزائية بموجب قانون المصالحة الإدارية، لعبد الوهاب عبد الله و5 رؤساء ومديرين عامين سابقين للتلفزة التونسية، وذلك بخصوص القضية المتعلقة بالفساد في عقود الاشهار بين شركة "كاكتوس" والتلفزة الوطنية.

المصدر: راديو موزاييك أف أم

الأكثر قراءة

جعجع وباسيل يتنافسان بتصعيد دفتر الشروط بوجه استحقاقي المجلس والحكومة برّي المرشح الأوحد لرئاسة المجلس... والفوز مُحقق خارج التسويات ميقاتي يجمع رصيده بدعم فرنسي... و«القوات» تسعى لتسويق نواف سلام