حول فريق غرناطة تأخره بهدف إلى فوز مثير على برشلونة (2-1) في عقر داره، في المباراة التي جمعتهما مساء أمس الخميس، وذلك في ختام منافسات الجولة الـ33 من الدوري الإسباني لكرة القدم.

ووضع النجم الأرجنتيني ليونيل ميسي أصحاب الأرض في المقدمة بهدف سجله، في الدقيقة 24 من زمن الشوط الأول، بتسديدة متقنة في الزاوية اليمنى البعيدة الميتة.

ولكن غرناطة رد الصاع صاعين في الشوط الثاني، بتسجيله هدفين متتاليين عبر كل من المهاجمين، الكولومبي داروين ماتشيس والإسباني المخضرم خورخي مولينا (37 عاما)، في الدقيقتين (63 و79) على الترتيب، من زمن اللقاء الذي أقيم على ملعب "كامب نو".

وبقي برشلونة، بعد هذه الهزيمة المفاجئة، في المركز الثالث في ترتيب الدوري، برصيد 71 نقطة، مفوتا فرصة ذهبية لانتزاع صدارة "الليغا" من أتلتيكو مدريد المتصدر برصيد 72 نقطة.

في المقابل، رفع غرناطة رصيده بعد هذا الفوز إلى 45 نقطة، وتقدم إلى المركز الثامن.