بدأ أهالي شهداء تفجير مرفأ بيروت بالتجمع مقابل الإهراءات قرب تمثال المغترب لإحياء الذكرى الشهرية لإنفجار المرفأ التي وقعت في الرابع من آب من العام الفائت. 

وتوجه أهالي شهداء تفجير مرفأ بيروت للسياسيين قائلين: "كلكم متهمون لدينا بمجزرة تفجير مرفأ بيروت دون أي استثناء حتى يثبت العكس، فزمن التحركات السلمية انتهى وتوقعوا منّا أي شيء في أي وقت". 

وطالب الأهالي السياسيين بكف أيديهم عن القضاء و"خاصة في قضيتكم لأنها لن تكون للتسييس والتمييع". 

وتوجه الأهالي في كلمتهم للقاضي غسان عويدات قائلين: "إلزم حدودك وتنحّ عن قضية تفجير مرفأ بيروت قبل أن نصبّ عليك جام غضبنا". 

وعند الساعة السادسة والثماني دقائق تم إضاءة الشموع أمام مرفأ بيروت عن أرواح ضحايا المرفأ.