في أول تعليق لمسؤول في حزب الله بعد الكشف عن شحنة الكبتاغون المهربة الى السعودية، أكد عضو كتلة "الوفاء للمقاومة" النائب علي فياض، أن لا علاقة للحزب بالشحنة التي تم ضبطها في السعودية، مشيراً إلى أن "الحزب ليس الدولة أو الأجهزة الأمنية وغير معني برصد كل مظاهر الفساد في الدولة، لافتاً إلى أنه غير متواجد في مرافق الدولة".

وذكر فياض في حديث لقناة الـ"أم تي في" بأن أمين عام الحزب السيد حسن نصرالله كان قد دعا إلى فتح أي ملف إتهامي يطال الحزب، وبالتالي أي معطيات يجب أن تقدم إلى القضاء، لكنه لفت إلى أن الإتهامات الإعلامية التي يتم الترويج لها لا تستند إلى أي دليل وهي غير صحيحة.