ذكرت وسائل إعلام إيطالية أن البرتغالي كريستيانو رونالدو نجم يوفنتوس، متهم بانتهاك قواعد مكافحة غسيل الأموال على غرار ماسيمليانو أليغري المدير الفني الجديد للفريق.

ونقل موقع "توتو ميركاتو" عن صحيفة "لا فيريتا – La Verità" الإيطالية، أن المدير الفني الجديد-القديم ليوفنتوس، الإيطالي ماسيمليانو أليغري، ليس هو الوحيد المتهم بانتهاك قواعد مكافحة غسيل الأموال.

وأضاف الموقع أن كريستيانو رونالدو ضمن المتهمين بانتهاك قواعد مكافحة غسيل الأموال. حيث قام النجم البرتغالي قام بثلاث عمليات سحب نقدي، بمجموع 220 ألف يورو في الفترة بين كانون الأول 2020 وشباط 2020".

وكشفت صحيفة "لا فيريتا" قبل أيام، عن وجود تحقيقات بخصوص عمليات نقل أموال تخص مدرب يوفنتوس متعلقة بالمراهنات.

وقال التقرير إن أليغري تلقى أموالا في حسابه من شركة مالطية تحت التحقيق بتهمة الاحتيال والتهرب من الضرائب، ولها علاقات مع المافيا.