أدان القضاء الجزائري المغني الشعبي الشاب بيلو بالسجن 14 شهرا مع وقف التنفيذ بتهمة التحريض على تعاطي وتجارة المخدرات، وذلك بعد أدائه لأغنية انتقد فيها رئيس البلاد عبد المجيد تبون.

وأفاد موقع "النهار" الجزائري بأنه تم توقيف الشاب بيلو مساء الخميس الماضي، وإيداعه في الحبس المؤقت بتهمة التحريض على تعاطي وتجارة المخدرات.

وأضاف أنه "تم الاستماع للشاب بيلو من قبل أمن سيڨ على خلفية فيديو غنائي تم تداوله عبر منصات التواصل الإجتماعي، ليتم إطلاق سراحه بعدها".

وتابع أنه "وجهت للمتهم تهما تتعلق بالتحريض على تعاطي وتجارة الكيف والكوكايين بعد أن أطلق أغنية يحرض فيها على التهم المنسوبة له".

وكان الشاب بيلو أصدر أغنية "راني مغبون دارها بيا تبون"، انتشرت بين رواد مواقع التواصل الاجتماعي.

المصدر: "النهار" + RT