منعت القوات الإسرائيلية، صباح اليوم الثلاثاء، المواطنين من دخول بلدة يعبد جنوب غرب جنين، أو الخروج منها، تزامنا مع أول أيام عيد الأضحى المبارك.

ونقلت وكالة "معا" الفلسطينية عن مصادر محلية قولها إن دوريات إسرائيلية نصبت عددا من الحواجز العسكرية على الطرق المؤدية إلى البلدة، وكذلك مدخل قرية كفيرت المجاورة.

وأضافت المصادر، أن الجنود الإسرائيليين شرعوا بتوقيف المركبات وتفتيشها والتدقيق في هويات راكبيها، ومنعتهم من الدخول أو الخروج، بالتزامن مع نشر فرقة مشاة بين حقول الزيتون، ما اضطر المواطنين إلى سلوك طرق ترابية.

وفي السياق عينه، نصبت القوات الإسرائيلية حاجزا طيارا على المدخل الجنوبي لبلدة الخضر جنوب بيت لحم "النشاش"، وأوقفت عشرات المركبات المارة، ودققت في هويات راكبيها، وقامت بتصويرها.

المصدر: معا