اشترك مجانا بقناة الديار على يوتيوب

تخطط بولندا لبناء سياج على طول حدودها مع بيلاروس ونشر مزيد من الجنود هناك، لمنع المهاجرين الذين يسعون إلى دخول الدولة العضو في الاتحاد الأوروبي.

وعرضت الحكومة البولندية إرسال مساعدات إنسانية إلى مجموعة من المهاجرين عالقة على الحدود لأكثر من أسبوعين.

وتتهم بولندا ودول البلطيق الثلاث (لاتفيا وليتوانيا وإستونيا) الرئيس البيلاروسي ألكسندر لوكاشينكو بـ"إرسال المهاجرين من أفغانستان والعراق عبر حدودهم، والتي تعد أيضا الحدود الخارجية للاتحاد الأوروبي"، فيما يصفون الأمر بـ"الحرب الهجينة".

وقالت الدول الأربع في بيان مشترك إن "استخدام المهاجرين لزعزعة استقرار الدول المجاورة يشكل خرقا واضحا للقانون الدولي ويوصف بأنه هجوم هجين ضد ... لاتفيا وليتوانيا وبولندا وبالتالي ضد الاتحاد الأوروبي بأكمله"، ودعت الأمم المتحدة إلى النظر في الوضع.

وردا على وصول المهاجرين، قالت الحكومة البولندية الأسبوع الماضي إنها نشرت أكثر من 900 جندي على الحدود مع بيلاروسيا وعززت الحدود بـ 150 كيلومترا من الأسلاك الشائكة.

المصدر: "أسوشيتد برس"

الأكثر قراءة

مسيرات حزب الله تُرعب «إسرائيل»: عملية دقيقة وتطور كبير هل باع لبنان نفطه تحت تأثير ضغط العقوبات الدولية على سياسييه؟ غياب إيرادات خزينة الدولة تجعلها تقترض بشكل مُنتظم من مصرف لبنان