ابرز ما جاء في بيان مجلس المطارنة الموارنة، ان هناك قوى أقليمية ومحلية تعمل على  ازالة لبنان الكيان  وهذا يعني ببساطة ازالة لبنان الحرية والديموقراطية والسيادة والاستقلال، ويعني ايضا ان مسيحيي لبنان سيلتحقون بـ 340 مليون مسيحي تم تهجيرهم من اوطانهم وفق رئيسة  مؤسسة من أجل الشهداء  جيانا شاكون التي دعت الى مسيرة شعبية للتضامن معهم في 25 ايلول الجاري في وشنطن.

من الصدف أن حزب القوات اللبنانية يحتفل اليوم بذكرى أكثر من 15 الف شهيد من شهداء  المقاومة اللبنانية في معراب برعاية البطريرك الماروني بشارة الراعي، ويقتصر على كادرات حزب القوات ومسؤوليه في جميع المناطق ونوابه ووزرائه السابقين وعلى رئيسه الدكتور سمير جعجع الذي سيلقي كلمة بعد انتهاء القداس الالهي لراحة انفس الشهداء تتضمن رسائل سياسية واقتراح حلول للازمة القائمة والتركيز على السيادة واستمرار النضال والتأكيد على تاريخ اللبنانيين في المقاومة والنضال.

******

الحالة الثانية اللافتة كانت غياب العلم اللبناني امس عند استقبال الوفد الرسمي اللبناني في سوريا الذي يجري مفاوضات مع المسؤولين السوريين لاستجرار الغاز المصري، وارتفاع علمين سوريين فقط لا غير، ما اثار امتعاض اللبنانيين.