التقى الرئيس الروسي فلاديمير بوتين نظيره السوري بشار الأسد الاثنين قبل أن يقرر الالتزام بنظام العزل الذاتي بسبب تفشي الإصابات بفيروس كورونا في دائرة المحيطين به.

وردّ الناطق باسم الرئاسة الروسية دميتري بيسكوف على سؤال عما إذا كان أمرا منطقيا أن يجري بوتين اجتماعات وجها لوجه وهو يتوقع أن يضطر لدخول الحجر الصحي، قائلا: "لا يوجد شيء مناف للمنطق هنا. أولا أستطيع أن أقول لكم إنه لم يجتمع مع الأسد في نهاية الدوام اليومي ولكن كان ذلك في بداية يوم العمل. وبعد كل ذلك، عندما أنهى الأطباء دراستهم والإجراءات اللازمة، وبناء على توصيات الأخصائيين، تم اتخاذ القرار (الخاص العزل الذاني). لا يوجد شيء غير منطقي هنا. في ذلك الوقت كان الأطباء لا يزالون قيد دراسة الوضع، ولم يتم تعريض صحة أحد للخطر". مؤكدا ان بوتين يتمتع بـ"صحة مطلقة".

المصدر: وكالات