رأى رئيس جهاز الإعلام والتواصل في حزب القوات اللبنانية شارل جبور أنّ "القوات اللبنانية تنظر إلى أي قانون انتخابي بأن الهدف منه "حسن التمثيل" لجميع الفئات اللبنانية على اختلاف مشاريعها وإلا ما قيمة الانتخابات إذا لم تفرز تمثيلا سليما ومتوازيا؟"، ويضيف "نحن عانينا منذ عام 1992 من إجحاف في القوانين التي كانت بمثابة "بوسطات" و"محادل" والهدف منها تغليب فريق سياسي على فريق آخر، أمّا القانون الذي أدرج في 2018 فهو أفضل قانون قائم لأنه أعطى كل ذي حق حقه ونحن نتمسك بهذا القانون إلى أبعد الحدود".

ويتابع جبور "القوات تتحضر وهي على أتم الجهوزية لخوض الانتخابات لأنها أول من دعت لها، والاحزاب عادة هي جاهزة باستمرار ولدينا حضورنا في المناطق والقرى والتواصل قائم من رأس الهرم إلى القاعدة، ولا شك أننا ذهبنا إلى مزيد من الاستنفار اللوجستي والديناميكي بعد الامور التي حصلت في السنوات الاخيرة وعلى كل لبناني أن يستنفر لها سواء في لبنان أو الخارج فهو يصوت لمستقبل لبنان ومستقبل أولاده، ولأن هناك فريق غيب الدولة وهيمن عليها وجوع الشعب.. ولكن لا يبدو هناك موعد نهائي للانتخابات سواء في آذار أو في موعد آخر".  

الأكثر قراءة

لبنان يتجاوز فتنة الطيونة... التحقيقات تتوسع وافادات مفصلة للموقوفين حزب الله و «امل»: لن ننجرّ الى حرب اهلية... ونعرف كيف نحفظ دماءنا والايام ستشهد عودة مجلس الوزراء تنتظر اتصالات الاسبوع المقبل وتبريد الاجواء