تساءل الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي، خلال كلمته في مؤتمر قمة تجمع فيشجراد، إذا كانت الدول الأوروبية مهتمة ومستعدة للتعاون مع مصر، لتوفير حقوق الإنسان، وان كانت أوروبا مستعدة لنقل جزء من صناعتها في مصر. مضيفا: "تحدثت اليوم في موضوعات كثيرة، مثل الهجرة غير الشرعية، والإرهاب، وغيرها من القضايا، هل انتم مستعدون كأصدقاء أوروبيين ودول مهتمة بحقوق الإنسان ان توفروا لنا ذلك؟ مستعدون لتوفير توأمة بين جامعاتكم الأوروبية المتقدمة والجامعات المصرية، لتقديم تعليم يناسب متطلبات العصر؟".

المصدر: الوطن

الأكثر قراءة

«عرض عضلات قواتي» ومخرج الراعي للاستدعاءات موضع بحث بعد رفض باسيل