اشترك مجانا بقناة الديار على يوتيوب

أعلنت الحكومة الإثيوبية تعرض مناطق عدة من البلاد إلى هجوم واسع من جبهة تحرير تيغراي باستخدام المدفعيات والدروع البشرية.

وكشف وزير خدمات الاتصالات الحكومية ليجيسي تولو إن "الجماعة الإرهابية قامت بهجوم واسع في عدة جبهات في مدينتي وتشالي وتشفرا في إقليمي أمهرا وعفر على التوالي" بحسب وكالة الأنباء الإثيوبية.

وأضاف ان ما لا يقل عن 30 من المواطنين قتلوا بالمدفعية الثقيلة، لافتا إلى أن الهجمات قد شنت في المناطق المذكورة باستخدام دروع بشرية من الأطفال وكبار السن.

ووجه رسالة الى كل الإثيوبيين، دعاهم فيها إلى تقديم ما يستطيعون من إسهام في سبيل الدفاع عن الوحدة والسيادة وتكامل أراضي الدولة.

سبوتنيك

الأكثر قراءة

«شلل» سياسي يُعمّق الأزمات وانتظار «ثقيل» لعودة هوكشتاين بالأجوبة الى بيروت مُناورات «إسرائيلية» جديدة لمقايضة الهدوء الدائم «بالترسيم»: الاقتراح «ولد ميتاً» إستياء سوري من وزير الخارجية في ملف اللجوء..المصارف تعود وتلوّح بالتصعيد!