اشترك مجانا بقناة الديار على يوتيوب

أكد وزير الخارجية الروسي، سيرغي لافروف، أن المهمة الرئيسية لروسيا تتمثل في منع زعزعة استقرار حلفائها في منطقة أسيا الوسطى، بعد وصول حركة "طالبان" إلى السلطة في أفغانستان.


وقال لافروف في مقابلة مع قناة "روسيا 24"، إن المهمة الرئيسية بالنسبة لنا هو استقرار دول آسيا الوسطى، لأن حدودنا مع حلفائنا في آسيا الوسطى مفتوحة، ولا يوجد نظام تأشيرات مع جميع هذه الدول تقريبا.


وأضاف أنه قبل كل شيء، من الضروري منع زعزعة الاستقرار في البلدان المجاورة، والحد من تزايد التهديدات الإرهابية وتجارة المخدرات من أفغانستان.

الأكثر قراءة

«شلل» سياسي يُعمّق الأزمات وانتظار «ثقيل» لعودة هوكشتاين بالأجوبة الى بيروت مُناورات «إسرائيلية» جديدة لمقايضة الهدوء الدائم «بالترسيم»: الاقتراح «ولد ميتاً» إستياء سوري من وزير الخارجية في ملف اللجوء..المصارف تعود وتلوّح بالتصعيد!