ما إن بدأت تشتد حدّة أزمة العلاقات الدبلوماسية بين لبنان والمملكة العربية السعودية، حتى ارتفع منسوب الهلع لدى اللبنانيين الذين تخوّفوا من مصير الرحلات الجوية التي تربط كلا البلدين،  حيث خشي البعض من توقف الرحلات أو الغائها خصوصا مع قدوم الأعياد المجيدة.

وفي هذا السياق، أوضحت مديرة عام شركة "Tania Travel” للسياحة والسفر ايميه أشقر، في حديث خاص لموقع "الديار"، "أننا لاحظنا اليوم أن عددا كبيرا من الزبائن قرّبوا موعد حجز سفرهم بالأخص من كان قد حجز على دول الخليج كالإمارات لتقضية فترة الأعياد القادمة في الخليج ، خوفا من التطورات التي قد تحدث بشأن التوتر الدبلوماسي بيننا وبين السعودية. وكان قد قيل أن الخطوط الجوية السعودية ألغت رحلاتها الى بيروت الا أنه ما من بيان رسمي يؤكد ذلك حتى الساعة."

ولفتت أشقر الى أن "القطاع السياحي هو من أكثر القطاعات تأثرا بالأوضاع العامة. ولكن حتى الآن الوضع باق على حاله".

وأكدت أن "لا داعي للهلع طالما لم يصدر أي بيان رسمي يفيد بقطع الرحلات بين البلدين، تعقيبا على كلام رئيس مطار رفيق الحريري فادي الحسن الذي كان قد أكد أنه "حتى اللحظة لا شيء تغيّر بالنسبة للرحلات بين لبنان والدول الخليجية ولم نتلقّ أيْ رسالة من أي شركة طيران سواء عربيّة أو محليّة بوقف الرحلات". 


الأكثر قراءة

باسيل للديار : لن نبقى ساكتين امام التعطيل...فلتجتمع الحكومة او «ما تكفي» وانصح ميقاتي بالدعوة لجلسة والمعترضين بالحضور السعودية تريد مواجهة حزب الله واذا ما فهم فرنجية انها لن تشتري من احد شيئا بلبنان فمشكلة !