اشترك مجانا بقناة الديار على يوتيوب

أحيا الفلسطينيون، اليوم الخميس، الذكرى السنوية الـ17 لوفاة الرئيس الراحل ياسر عرفات.

وأصيب عشرات الطلبة جنوب شرق بيت لحم وفي مدينة الخليل، بحالات اختناق، إثر قمع قوات الإحتلال لمسيرات سلمية نظمت بمناسبة الذكرى 17 لرحيل أبو عمار.

ووضع الرئيس الفلسطيني محمود عباس، اليوم، إكليلا من الزهور على ضريح عرفات، وقرأ الفاتحة بحضور رئيس الوزراء محمد اشتية، وأعضاء من اللجنتين التنفيذية لمنظمة التحرير، والمركزية لحركة "فتح"، وأعضاء من المجلس الثوري، وعدد من الوزراء.

وتوفي عرفات في 11 تشرين الثاني 2004، عن عمر يناهز 75 عاما، في مستشفى "كلامار" العسكري بالعاصمة الفرنسية باريس. ويتهم الفلسطينيون إسرائيل بقتل عرفات بواسطة "السُم"، وشكلت القيادة لجنة تحقيق رسمية في ملابسات وفاته، لكنها لم تعلن حتى الآن نتائج رسمية.

المصدر: وفا

الأكثر قراءة

الزلزال السعودي: علاقات مع "إسرائيل"