استقبل وزير الأشغال العامة والنقل الدكتور علي حميه في مكتبه اليوم، النائب جمال الجراح. وكانت مناسبة تم خلالها عرض التطورات في ظل ما تشهده البلاد على المستويات الاقتصادية والاجتماعية، إضافة الى الشؤون الانمائية والحاجات الملحة لمنطقة البقاع الغربي وراشيا التي هي في حاجة الى علاج سريع منها طريق ضهر البيدر- المصنع وطريق المرج قب الياس وتجهيزه لتسهيل عمل محطة التكرير للصرف الصحي لمنع تلوث نهر الليطاني.

الأكثر قراءة

هيستيريا أبوكاليبتية في «اسرائيل»