اشترك مجانا بقناة الديار على يوتيوب

شددت مصلحة الابحاث العلمية الزراعية في رياق في بيان، على أن "النفايات المرمية والمتراكمة تحت اشعة الشمس، تصبح بؤرة للبكتيريا والجراثيم، وبخاصة ان درجة الحرارة تتجاوز 30 درجة والرطوبة عالية 80%، وقد تصل نسبة الجراثيم، بعد تحاليل تمت سابقا الى أكثر من مليار من الجراثيم الضارة (ايشيريشيا كولي E coli والمكورات الذهبية Staphylocoques)، اضافة الى معادن ثقيلة مثل الزئبق والكادميوم والرصاص".

وقالت: "عصارة النفايات مليئة بالجراثيم وتلتصق بالاحذية والثياب والسيارات، وفي حال هطلت الامطارفي كانون الأول، مع استمرار ارتفاع درجات الحرارة ، يزداد عامل التخمر ويزداد عدد الجراثيم".

وختمت: "النفايات قنبلة جرثومية يتوجب إزالتها ورش الكلس او مواد مطهرة مكان تواجدها وبمحيط المستوعبات".

الأكثر قراءة

بهاء الحريري في قصر قريطم