اشترك مجانا بقناة الديار على يوتيوب

أمرت المحكمة العليا في جنوب إفريقيا، بإعادة رئيس البلاد السابق، جاكوب زوما البالغ من العمر 79 عاما، إلى السجن، بعد إلغاء قرار الإفراج عنه لأسباب طبية.

وكان زوما بدأ الإفراج المشروط الطبي في أيلول الماضي، وهو يقضي عقوبة بالسجن لمدة 15 شهرا بتهمة ازدراء المحكمة، بعد أن تجاهل طلباتها بالمثول أمامها للإدلاء بشهادته في تحقيق بقضايا فساد جرت في أثناء حكمه.

وسلّم زوما نفسه في 7تموز الماضي لبدء عقوبة السجن، مما تسبب في أسوأ أعمال عنف شهدتها جنوب إفريقيا منذ سنوات، حيث خرج أنصار زوما الغاضبون إلى الشوارع. واتسعت الاحتجاجات إلى أعمال نهب، واستعر الغضب العام على المشقة وعدم المساواة التي استمرت 27 عاما بعد نهاية الفصل العنصري. وقتل أكثر من 300 شخص ونهبت ودمرت آلاف الشركات.

المصدر: رويترز

الأكثر قراءة

«الترسيم» عالق في «إسرائيل»... وحزب الله بالمرصاد عون للقضاة: إنتفضوا وواجهوا من يُقيّد العدالة في كلّ المواضيع ومنها انفجار المرفأ تصعيد في المعركة الرئاسيّة... وميقاتي يستعجل «الدولار الجمركي»