اشترك مجانا بقناة الديار على يوتيوب

أوضح الأمين العام للأمم المتحدة أنطونيو غوتيريش، أنه سعيد بالعودة الى لبنان، قائلاً "إنني حظيت بلقاء ناجح مع رئيس الجمهورية ميشال عون، وشكرته على ضيافته. كما اعربت عن تقدير الامم المتحدة والمجتمع الدولي على كرم لبنان في استضافة الكثير من اللاجئين بسبب الصراع في سوريا".

وأوضح غوتيريش، خلال مؤتمر صحفي مشترك مع عون، في قصر بعبدا مساء اليوم الأحد، أنه "ابلغ فخامة الرئيس انني اتيت ومعي رسالة واحدة بسيطة وهي ان الأمم المتحدة تقف متضامنة مع الشعب اللبناني".

وشدد على ان "الانتخابات العام المقبل ستكون المفتاح، وعلى الشعب اللبناني ان ينخرط بقوة في عملية اختيار كيفية تقدم البلد”. وتابع، “اود ان اؤكد على ان استمرار الدعم الدولي للجيش اللبناني والمؤسسات الامنية الاخرى، هو اساسي لاستقرار لبنان. واحث كل الدول الاعضاء على الاستمرار وزيادة دعمهم".

واستهل الأمين العام للأمم المتحدة زيارته الرسمية إلى لبنان التي تمتد لثلاثة أيام، بلقاء رئيس الجمهورية اللبنانية. كما سيلتقي لاحقاً، رئيس مجلس النواب نبيه بري، ورئيس مجلس الوزراء نجيب ميقاتي، إضافةً إلى عدد من القادة الدينيين وممثلين عن المجتمع المدني”.

ولفت بيان لمكتب الامم المتحدة في بيروت، الى أنه تكريماً لأرواح ضحايا انفجار مرفأ بيروت، سيقف الأمين العام دقيقة صمت في المرفأ. كما سيقوم بزيارات ميدانية يلتقي خلالها بالمتضررين من الأزمات المتعددة التي تواجهها البلاد. وأخيراً، سيتوجه الأمين العام إلى جنوب لبنان لزيارة قوات اليونيفيل وللقيام بجولة على الخط الأزرق. وسيغادر الأمين العام لبنان في 22 كانون الأول.

الأكثر قراءة

عون يتهم ميقاتي «بالخبث» ويُبلغه شروطه اليوم: بَدء «البازار» الحكومي في بعبدا الرئيس المكلّف «غير محشور»... والوطني الحرّ لن يُسلّم البلاد لـ«خصوم» العهد...؟ قطر تنعى «الناتو» العربي من بيروت... و«اسرائيل» تقرّ بضعف استعداداتها للحرب!