اشترك مجانا بقناة الديار على يوتيوب

ارتفعت أسعار الذهب عند تسوية تعاملات الجلسة الأخيرة في 2021، إلا أنها سجلت أكبر خسائر سنوية منذ 2015 بعدما تراجعت بنحو 3.6% على مدار العام.

وزادت الضغوط على أسعار الذهب مع اتجاه البنوك المركزية في العالم إلى تشديد سياستها النقدية لمواجهة الضغوط التضخمية المتزايدة، فيما تصاعدت التوقعات حول رفع الاحتياطي الفيدرالي للفائدة بداية من مارس المقبل مع استمرار تعافي الاقتصاد.

ودعمت تلك التطورات من ارتفاع الدولار الأمريكي على حساب أسعار الذهب، إذ يتجه الدولار إلى تسجيل مكاسب سنوية بنحو 7%، ويعد ذلك أفضل أداء سنوي له منذ 2015.

واستمرت تطورات فيروس “كورونا” في السيطرة على تحركات الأسواق، مع تسجيل إصابات قياسية في مختلف أنحاء العالم، إذ كشفت بيانات جامعة “جونز هوبكنز” تجاوز إصابات “كورونا” الجديدة في الولايات المتحدة حاجز 2.4 مليون حالة خلال الأسبوع الماضي، بما يمثل أكبر زيادة منذ بداية الجائحة.

وعند التسوية، ارتفع سعر العقود الآجلة لمعدن الذهب تسليم شهر فبراير بنحو 0.8% ما يعادل 14.50 دولار ليصل إلى 1828.60 دولار للأوقية، مسجلًا زيادة أسبوعية بنحو 0.9% كما صعد بنسبة 2.9% خلال ديسمبر.

وخلال الربع الأخير من 2021، سجل الذهب مكاسب بنحو 4%، إلا أنه تراجع في إجمالي هذا العام بحوالي 3.6%، مسجلًا الانخفاض السنوي الأكبر منذ 2015.

الكلمات الدالة

الأكثر قراءة

تباشير مرحلة جديدة من قطر وتفاهمات عربية ستؤمن انتخاب رئيس للجمهورية تشكيلة ميقاتي مرفوضة والحكومة «كما هي» والطاقة ثمنها اقالة سلامة وتعيينات شاملة لا حلول للمشاكل الاجتماعية ومسؤولون يحملون فقدان «الرغيف» الى النازحين السوريين