اشترك مجانا بقناة الديار على يوتيوب

نشر النائب جميل السيد عبر حسابه على "تويتر" تغريدة جاء فيها:
"ماذا في ٢٠٢٢؟!

حكومة الميقاتي يدعمها الخارج فقط لإجراء إنتخابات نيابية،

والحماسة الخارجية تأمل تغيير الأكثرية النيابية الحالية بأكثرية أخرى تنتخب رئيساً للجمهورية من سياسة مختلفة،

وقريباً،

سيتمّ تسليط سيف العقوبات على الزعماء الذين يعرقلون:

بتمشوا أو منلاحقكم بالفساد؟

وبيمشوا…"


الكلمات الدالة

الأكثر قراءة

تقارير مُخيفة عن انتشار المخدّرات وارتفاع مُعدّلات الطلاق والفلتان... ودعوات للعصيان المدني عون: نتائج الترسيم أيجابيّة بوساطة أميركيّة... حركة ميقاتي «بلا بركة...» والبخاري: لا مُساعدات دول أوروبيّة: لدمج النازحين السوريين بالمجتمع اللبناني... ومرسوم التجنيس أواخر آب