اشترك مجانا بقناة الديار على يوتيوب

إنخفض سعر صرف الدولار في السوق الموازية ليسجل بين 27600 ل. ل. للشراء و27700 للمبيع لكل دولار. وتعود أسباب هذا التراجع إلى ما يلي:  

بعدما ادخل حاكم مصرف لبنان رياض سلامة تعديلاً على التعميم 161 المتعلّق باجراءات استثنائية للسحوبات النقدية بالدولار، والتي تستند إلى التعميم المذكور الصادر عن المجلس المركزي في مصرف لبنان، تمت إضافة بند يعطي الحق للمصارف بزيادة عن الكوتا التي يحق لها شهرياً سحبها بالليرة اللبنانية، وأصبحت تأخذها بالدولار الأميركي على منصة صيرفة، أي أن تشتري الدولار الورقي من مصرف لبنان مقابل الليرات اللبنانية التي بحوزتها أو لدى عملائها على سعر منصة صيرفة، من دون سقف محدد. ما أدى إلى توافر "الدولار" في الأسواق عبر المصارف اللبنانية.

ومن المتوقع أن يستمر سعر الصرف في انخفاضه وتراجعه في الأيام المقبلة، مما سيؤثر بطبيعة الحال على أسعار المحروقات، المواد الغذائية والدواء.

الأكثر قراءة

الأميركيــون والخلــيجـيون يُريــدون رداً بـ«نعـم أم لا» ومسـاعٍ عراقــية جزائريـة للتهدئة اجــراءات الحــكومــــــة الاجتمــاعيـــة و«الكــهــربــائــية» لــم تــوقــف اضـــراب الـمـعـلـمــيــن و «جــنــــون» الاســـعــار هل يُعلن جنبلاط موقفاً حاسماً من الانتخابات تضامناً مع الحريري والميثاقية؟