اشترك مجانا بقناة الديار على يوتيوب

شجّع وزير الصناعة جورج بوشكيان أصحاب المبادرات الابتكاريّة من الشباب المتخرّج حديثاُ من الجامعات على اقامة المشاريع الانتاجيّة والصناعيّة، وتقديم الأفكار الكاملة والمتكاملة القابلة للتنفيذ مع الآليات التطبيقيّة، بحيث يجدون التمويل اللازم لها تمهيداً لتحويلها إلى مشاريع قائمة بحدّ ذاتها، وهذا الذي حصل مع المهندسين الشباب جان فيليب غسان عون وأديب ريمون عبود وطوني الياس زيادة الذين قدّموا مشروعاً لاقامة مصنع لتدوير البلاستيك في حصرايل قضاء جبيل، إلى جامعة الروح القدس في الكسليك. وبعد دراسة الجدوى، تمّ عرض المشروع من قبل الجامعة على مستثمرين وافقوا على تمويله بعدما وجدوا فيه إفادة اقتصاديّة واجتماعيّة وبيئيّة.

وحضر أصحاب المشروع قبل ظهرامس إلى وزارة الصناعة حيث استقبلهم الوزير بوشكيان، وهنّأهم على إقدامهم ومهنيّتهم وشجاعتهم التي لقيت القبول والاستيعاب والتبنّي من مستثمرين جدّيين سيحوّلوا المشروع إلى حقيقة.

وبعدما عرضوا بعض المشاكل التي تعترضهم في بناء وإقامة وتنفيذ المصنع، أعطى الوزير بوشكيان تعليماته إلى الإدارة لتسهيل الاجراءات وتسريعها ليباشروا في العمل بالسرعة القصوى.

وأكّد أن ميزة لبنان وتفوّقه وثروته هي بقدراته البشريّة والابداعيّة والابتكاريّة ومؤهّلات شبابه العلميّة.

من جهةٍ أخرى، شكّل بوشكيان لجنة ملحقة مباشرة بمكتب الوزير، دورها تلقّي المراجعات والشكاوى من قبل الصناعيّين والمواطنين وأصحاب الشأن والعلاقة، مهمّتها تسهيل أمور المراجعين، وإحالتهم إلى المسؤولين المعنيّين في الوزارة كلّ بحسب اختصاصه، ومتابعة ملفّاتهم والإسراع في تنفيذها بحسب الأصول والقوانين المرعيّة.

الأكثر قراءة

عيد إنتقال السيّدة العذراء... يوم وطني جامع لكلّ اللبنانيين رسالة ميدانيّة قويّة من المقاومة الى العدو الإسرائيلي : إحذروا المغامرة! الواقع المعيشي للبنانيين يعيش على وتيرة دولار السوق السوداء