اشترك مجانا بقناة الديار على يوتيوب

كرر أهالي منطقة البترون مناشدتهم وزير الطاقة والمدير العام لمؤسسة كهرباء لبنان "إيجاد حل جذري وسريع لمشكلة تحويل الكهرباء للقرى والبلدات الوسطى والساحلية في المنطقة"، مجددين "مطالبتهم بتأمين موظف لمحطة التحويل التي تعمل بموظف واحد يتولى اكثر من مهمة".

وأعرب الأهالي "عن استيائهم من عدم التجاوب لحل هذه القضية رغم المطالبات المتكررة منذ أكثر من 10 أيام في ظل الحاجة الملحة للتيار الكهربائي وخصوصا أن العاصفة الثلجية وكلفة التدفئة أرهقتا المواطنين ومن غير المقبول ان تبقى منطقة بكاملها غارقة في العتمة بسبب عدم وجود موظف."

الطوارئ الشعبية

وفي هذا الاطار أصدرت " هيئة الطوارئ الشعبية في منطقة البترون " بيانا طالبت بموجبه اتحاد بلديات البترون بحل مسألة انقطاع التيار الكهربائي الدائم والمتمادي عن قرى المنطقة عبر الاجراءات التالية :

1- تأمين مبلغ مالي شهري للموظفين المداومين في محطة التحويل في الريجي لتغطية كلفات تنقلاتهم في ظل غياب اي دعم من شركة الكهرباء او عجز الدولة عموما . وهذه الكلفة ( الدعم ) لا يزيد عن الخمسماية دولار شهريا .

2- تشكيل لجنة خاصة بالموضوع اعلاه للاشراف على حسن وعدالة التوزيع ساحلا ووسطا وجردا .

3- التواصل الدائم مع شركة كهرباء لبنان لتأمين الطاقة الكهربائية لمنطقة البترون اسوة ببقية المناطق اللبنانية دون اي انتقاص او استنسابية.
المصدر: الوكالة الوطنية للإعلام  

الكلمات الدالة