اشترك مجانا بقناة الديار على يوتيوب

نشرت "الدولية للمعلومات" تحقيقاً عن تراجع الودائع في المصارف اللبنانية، جاء فيه:

خلال العقود الماضية حتى العام 2018 كانت الودائع في القطاع المصرفي تشهد ارتفاعاً ونمواً سنوياً لكنها منذ العام 2019 أخذت بالتراجع.

في نهاية تشرين الثاني 2018 بلغت الودائع 177.48 مليار دولار وانخفضت في تشرين الثاني 2021 الى 134.4 مليار دولار أي بتراجع مقداره 43.08 مليار دولار ونسبة 24.3% وفقاُ لما هو مبين في الجدول التالي.

فقد تراجعت الودائع بالعملات الأجنبية بمقدار 18.43 مليار دولار والودائع بالليرة اللبنانية بمقدار 2.465 مليار دولار (قد يكون قسم كبير من هذه الودائع حول الى الدولار الأميركي).

خروج هذه الودائع أدت الى نزف كبير في القطاع المصرفي وقد يصبح نزفاً خطيراً في حال حولت هذه الاموال الى الخارج فعودتها الى لبنان صعبة، أما في حال بقيت في البيوت فان عودتها الى القطاع المصرفي قد يكون امراً ممكناً عند عودة الاستقرار وتعزيز وتنقية القطاع المصرفي وتأسيس مصارف جديدة تتمتع بالمصداقية والشفافية.

وفي ما يلي جدول يبين تراجع الودائع في القطاع المصرفي في نهاية تشرين الثاني 2018- 2021:

الأكثر قراءة

الإنهيار يُوصل الدولار الى ٣٤ ألف ليرة... ولا حدود لما ينتظرنا من مآسى سجال ميقاتي ــ فياض يحتدم...طرح الثقة بالحكومة الحاليّة غير دستوري إنتخابات رئيس المجلس ونائبه : إنقسام «السياديين»... وحزب الله يتشدّد !