اشترك مجانا بقناة الديار على يوتيوب

وصف الأمين العام للأمم المتحدة أنطونيو غوتيريش، الوضع الإنساني في أفغانستان، خلال إفادة أمام مجلس الأمن الدولي، اليوم الأربعاء، قائلا: "الأفغان تلاحقهم الجائحة وأمراض أخرى كان يمكن تجنبها. أكثر من نصف الأفغان يواجهون الجوع ويعتمد 80% على المياه الملوثة للشرب. أفغانستان هي الأسوأ حالا على الإطلاق من الناحية الإنسانية"، مضيفا: "الجزاءات وانعدام الثقة في المنظومة المصرفية العالمية جمدت 9 مليارات دولار من أصول البنك المركزي الأفغاني".

ودعا غوتيريش إلى مضاعفة العمل الإنساني الرامي لإنقاذ الأرواح في أفغانستان وتعليق القواعد والشروط المقيدة لاقتصاد أفغانستان.

وطالب حركة طالبان بانتهاز الفرصة والعمل على بناء الثقة مع الشعب الأفغاني. 

سبوتنيك

الأكثر قراءة

هل أخذت الحكومة الضوء الأخضر من صندوق النقد لإقرار خطّة التعافي؟ خطّة «عفى الله عما مضى» كارثة إقتصاديّة واجتماعيّة...وهذه هي الأسباب خمسة قوانين كلّ منها «كرة نار» رمتها الحكومة في ملعب المجلس النيابي