اشترك مجانا بقناة الديار على يوتيوب

اعتبر وزير الشؤون الاجتماعية هكتور حجار أن لبنان في مرحلة انتقالية وتحضيرية لمواكبة التفاوض مع صندوق النقد الدولي وأن سبب تقديم المنح لموظفي القطاع العام بدلاً من زيادة الرواتب هي محاولة لدرس قدرة الدولة على دفع هذه المنح دون زيادة الضرائب على كاهل المواطن اللبناني.

وفي حديث عبر إذاعة صوت كل لبنان أكد حجار ان الشعب اللبناني ليس المسؤول عن حالة الفقر التي وصل اليها لافتاً الى ان السياسات المالية وودائع الناس التي سلبت هي السبب، ولذلك يجب عدم الخجل من التسجيل على شبكة الدعم التي تعتمد على الشفافية والخصوصية التامة، وأكد حجار ان الدفع سيبدأ في الأول من آذار المقبل وبالدولار الأمريكي. وعن إعادة ودائع الناس بدلاً من إعطاء المساعدات، أكد حجار أن الموضوع لم يطرح بعد على الحكومة مشيراً الى أن قراره واضح فيما يتعلق بهذا الموضوع وعلى الدولة إعادة الأموال المحتجزة في المصارف.