اشترك مجانا بقناة الديار على يوتيوب

أعلنت وزارة الخارجية الأميركية في بيان لها أن وزير خارجيتها أنتوني بلينكن، سيجري جولة في الشرق الأوسط تشمل الكيان الصهيوني والضفة الغربية والمغرب والجزائر.

وأضاف البيان ان بلينكن "سيجري خلال الجولة التي ستستغرق من 26 حتى 30 اذار، مشاورات مع شركاء واشنطن بشأن "طيف من المسائل الإقليمية والدولية ذات الأولوية، بما فيها حرب الحكومة الروسية على أوكرانيا، والأنشطة الإيرانية، واتفاقات أبراهام واتفاقات تطبيع العلاقات مع إسرائيل، والعلاقات بين الإسرائيليين والفلسطينيين والحفاظ على فرصة لتطبيق حل الدولتين، وغير ذلك".

وفي مستهل الجولة، سيزور بلينكن الكيان الصهيوني حيث سيجري محادثات مع الرئيس الاسرائيلي يتسحاق هرتسوغ ورئيس الوزراء نفتالي بينيت ووزير الخارجية يائير لابيد ووزير الحرب بيني غانتس، ثم سيتوجه إلى رام الله حيث سيجتمع بالرئيس الفلسطيني محمود عباس وممثلين عن المجتمع المدني.

وسيسافر بلينكن بعد ذلك إلى المغرب حيث سيعقد لقاءات مع وزير الخارجية ناصر بوريطة ومسؤولين حكوميين كبار آخرين، بالإضافة إلى اجتماع سيعقده خلال زيارته إلى الرباط مع ولي عهد أبوظبي محمد بن زايد.

وستكون الجزائر الوجهة الختامية ضمن جولة بلينكن، حيث سيجتمع بالرئيس عبد المجيد تبون ووزير الخارجية رمطان لعمامرة.

وأقرّ البيان بأن العملية العسكرية الروسية في أوكرانيا ستتخذ مكانة خاصة ضمن أجندة هذه الجولة، مشيرا إلى أن بلينكن خلال الزيارة "سيؤكد لجميع الزعماء الأجانب الذين سيجتمع بهم تضامن الولايات المتحدة مع حكومة أوكرانيا وشعبها في مواجهة عدوان الكرملين". وتابع:" سنواصل العمل بشكل وثيق مع حلفائنا وشركائنا لفرض المزيد من التكاليف على بوتين وداعميه ما لم يغير بوتين نهجه".

المصدر: RT

الأكثر قراءة

عيد إنتقال السيّدة العذراء... يوم وطني جامع لكلّ اللبنانيين رسالة ميدانيّة قويّة من المقاومة الى العدو الإسرائيلي : إحذروا المغامرة! الواقع المعيشي للبنانيين يعيش على وتيرة دولار السوق السوداء