اشترك مجانا بقناة الديار على يوتيوب

أكد الأمين العام لجامعة الدول العربية أحمد أبو الغيط، على أن الحل السياسي يظل السبيل الوحيد لإنهاء الأزمة اليمنية، مرحبا بالمشاورات اليمنية التي تستضيفها الرياض حاليا.

واعتبر أبو الغيط أن هذه المشاورات تمثل خطوة على طريق تحقيق هذا الحل، الذي يحقن دماء اليمنيين، ويعيد الاستقرار لبلدهم، ويحول دون استغلال اليمن كمنصة لمهاجمة جيرانه.

وجدّد إدانته "للهجمات المتكررة التي يشنها الحوثيون على السعودية والإمارات.

ونقل مصدر مسؤول بالأمانة العامة للجامعة عن أبو الغيط، قوله إن "استمرار الحوثي في مباشرة هذه الأعمال العدوانية، ورفضه كافة مبادرات السلام ووقف إطلاق النار، يتعين أن يقابله رد حازم وموحد من المجتمع الدولي، بما في ذلك أهمية قيام الولايات المتحدة الأميركية بالنظر مجددا في إعادة تصنيفهم كجماعة إرهابية، خاصة وأن القرار 2624 الصادر عن مجلس الأمن في شباط الماضي ينص بوضوح على تصنيف الحوثي كجماعة إرهابية".

المصدر: RT

الأكثر قراءة

«الترسيم» عالق في «إسرائيل»... وحزب الله بالمرصاد عون للقضاة: إنتفضوا وواجهوا من يُقيّد العدالة في كلّ المواضيع ومنها انفجار المرفأ تصعيد في المعركة الرئاسيّة... وميقاتي يستعجل «الدولار الجمركي»